الاتحاد

الإمارات

علي النعيمي خلال مشاركته في مؤتمر بالقاهرة: نؤسس لمشروع حضاري للعرب والمسلمين

علي النعيمي خلال المؤتمر (من المصدر)

علي النعيمي خلال المؤتمر (من المصدر)

أحمد شعبان (القاهرة)

أكد معالي الدكتور علي راشد النعيمي رئيس المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، أن الأمم تتصارع الآن صراع الأفكار، وأن الحروب الآن حروب فكرية؛ لذلك علينا أن نصنع ثقافة جديدة نؤسس فيها لمشروع حضاري للعرب والمسلمين، ثقافة تُرسّخ لخريطة طريق، تقودها جمهورية مصر العربية، وتحقق من خلالها الأمن والاستقرار لشعوب المنطقة بأسرها.
وأشار معاليه إلى أن ما نعيشه الآن من طرح فكري كبير، يحمل عنواناً طالما بحثنا عنه منذ سنين، ونؤمل من خلاله بناء أمتنا وحضارتنا ومستقبلنا. جاء ذلك خلال ترؤس الدكتور علي النعيمي الجلسة العلمية الثالثة من مؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في دورته الثلاثين والتي جاءت بعنوان «فقه الدولة وفقه الجماعات».
وقدم د. النعيمي، خلال كلمته الشكر للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي راعي المؤتمر، ووصفه بأنه رجل المرحلة، وقائد مصر والعرب المُحنك في هذه الفترة الحرجة من تاريخ الأمتين العربية والإسلامية»، مشيداً بلقاء السيسي مع شباب مصر، وبالرسائل التي وجهها للشعب المصري والأمتين العربية والإسلامية بضرورة التصدي للفكر المتطرف ونشر تعليم الدين الصحيحة وتصويب الخطاب الديني. وأكد النعيمي أن السيسي كان حكيماً في كل ما طرحه من رؤى للمتغيرات التي تشهدها المنطقة، مشيراً لأهمية تحذير الرئيس للشباب من خطورة الشائعات على أمن واستقرار الدول ودعوته للتوعية الصحيحة بدعم الدولة الوطنية والحفاظ عليها.

اقرأ أيضا

سعود القاسمي: الإمارات تتمتع بتميز تعليمي وتفوق علمي