الاتحاد

الرياضي

النجوم السوداء و النسور الخضر في حرب الجارين

منتخب غانا حقق الفوز في مبارياته الثلاث بالدور الأول

منتخب غانا حقق الفوز في مبارياته الثلاث بالدور الأول

- تدق ساعة الحقيقة اليوم امام المنتخب الغاني عندما يلاقي جاره النيجيري على ستاد ''اوهيني دجان'' في اكرا في الدور ربع النهائي للنسخة السادسة والعشرين من نهائيات كأس أمم افريقيا لكرة القدم التي تستضيفها غانا حتى 10 فبراير الحالي· وتكتسي المباراة اهمية كبيرة بالنسبة الى المنتخب الغاني الساعي الى مواصلة مشواره نحو إحراز اللقب الخامس في تاريخه بعد اعوام 1963 و1965 و1978 و1982 وبالتالي معادلة الرقم القياسي في عدد الألقاب والذي يملكه المنتخب المصري اعوام 1957 و1959 و1986 و1998 و·2006 وحقق المنتخب الغاني 3 انتصارات في الدور الاول وهو الوحيد وكوت ديفوار حققا هذا الإنجاز، لكن اذا كان الاخير ضرب بقوة في مبارياته الثلاث فإن اصحاب الارض عانوا الامرين في المباراتين الاوليين امام غينيا 2-1 وناميبيا 1-صفر قبل ان يقدموا افضل مباراة لهم في الدورة عندما تغلبوا على المغرب 2-صفر في الجولة الثالثة الاخيرة وكان بطاقة عبورهم الى ربع النهائي·
وبلسان مدربه الفرنسي كلود لوروا كانت مباراة المغرب هي الافضل للمنتخب الغاني منذ اشرافه على تدريبه، مشيرا الى ان هذه النتيجة ''ستكون حافزا امام اللاعبين لتحقيق الفوز امام نيجيريا''· وقال لوروا ''مباراة نيجيريا ستكون صعبة بالنظر الى المنافسة القوية بين المنتخبين، لكني واثق من اننا سنبلغ دور الاربعة لأننا في وضعية افضل وحققنا 3 انتصارات متتالية وتحسن اداؤنا من مباراة الى اخرى، ونمتاز بعاملي الارض والجمهور ونتمنى ان يكونا سندا لنا وأعتقد باننا لم نخيب الآمال·
أما نيجيريا فعانت لحجز بطاقتها واحتاجت الى خدمة كوت ديفوار لها بفوزها على مالي، وبالتالي فالأجواء داخل صفوفها ليست جيدة''· وتابع ''على الرغم من ذلك فإننا مستعدون لمواجهة أي منتخب، هدفنا إحراز اللقب وبالتالي لا يجب الخوف من مواجهة منتخب ما وتفضيل مواجهة الاضعف''·
وأوضح لوروا الذي يخوض النهائيات القارية للمرة السادسة في تاريخه كمدرب بعد اعوام 1986 و1988 مع الكاميرون و1990 و1992 مع السنغال و2006 مع الكونغو الديموقراطية ''يوما بعد يوم، ومباراة بعد مباراة، يصبح من الصعب الفوز علينا، وبالتالي حظوظنا كبيرة في تخطي عقبة نيجيريا ومواصلة الطريق نحو اللقب الخامس لغانا والثاني لي كمدرب بعد الاول مع الكاميرون عام ،''1988 مشيرا الى ان فريقه سحق نيجيريا 4-1 في لندن قبل نحو عام·
وأضاف ''اكتسبت خبرة كبيرة في الملاعب الافريقية، انها النهائيات السادسة لي في مشواري كمدرب وكذلك المرة السادسة التي انجح فيها في قيادة منتخب افريقي الى ربع النهائي، كل هذا لم يأت من فراغ بل جراء عمل مضن ومتواصل''، مبرزا ''ينتابني احساس بأن غانا ستحرز اللقب على ارضها، اننا نسير على الطريق الصحيح''·
وتابع ''لا أريد الخروج من البطولة قبل السادس من فبراير الحالي'' في اشارة الى يوم احتفاله بعيد ميلاده الستين· وتخوض غانا المباراة بتشكيلتها الكاملة بعد عودة المهاجم لاريا كينغستون لإيقافه في المباراة الاخيرة امام المغرب، بيد ان الشك يحوم حول مشاركة مهاجم اودينيزي الايطالي اسامواه جيان بسبب الاصابة كونه لم يتدرب مع زملائه في اليومين الاخيرين·
وقال لوروا ''لن نخاطر بإشراك جيان في حال عدم تعافيه من الاصابة، انه لاعب مهم في التشكيلة وأتمنى ان يعود الى صفوفنا''· ويعول لوروا كثيرا على نجميه المحترفين في انجلترا لاعب وسط تشيلسي مايكل ايسيان ومهاجم بورتسموث سولي علي مونتاري لمساندة المهاجمين كوينسي اووسو ومانويل جونيور اجوجو لهز الشباك· ويملك لوروا خيارات كثيرة في دكة الاحتياط ابرزها اندري اييوو نجل اسطورة الكرة الغانية عبيدي بيليه وبافور جيان·
في المقابل، تنفست نيجيريا الصعداء في الجولة الثالثة الاخيرة بفضل خدمة جليلة أسدتها لها كوت ديفوار· واستهلت نيجيريا البطولة بخسارة امام كوت ديفوار نفسها صفر-1 ثم سقطت في فخ التعادل امام مالي صفر-صفر، فوجدت نفسها امام خطر الخروج من الدور الاول للمرة الاولى منذ عام 1982 في ليبيا بخسارتها امام زامبيا والجزائر·
وتعتبر المباراة ثأرية بالنسبة الى النيجيريين بعد خسارتهم المذلة امام غانا 1-4 في لندن في فبراير 2007 علما بأن غانا لم تفز على نيجيريا منذ عام 1992 في السنغال عندما تغلبت عليها 2-1 وهو الفوز الوحيد لها على ''النسور الممتازة'' في 5 مباريات حتى الآن· وفازت نيجيريا على غانا 3 مرات الاولى 2-1 عام 1984 والثانية 1-صفر في مالي 2002 والثالثة بالنتيجة ذاتها في النسخة الاخيرة في مصر مقابل تعادل واحد 1-1 عام ·1978
وأكد مدرب نيجيريا الالماني بيرتي فوجتس ان الضغط الآن كبير على المنتخب الغاني، وقال ''مباراتنا مع غانا ستكون ساخنة، لكنها لا تعدو كونها مجرد مباراة كرة قدم فقط وبطبيعة الحال سنحاول الفوز فيها· الضغط الآن على غانا وسنعمل على استغلال هذا العامل''· وتابع ''الامور مختلفة كليا عن الدور الاول الآن، صحيح اننا عانينا للتأهل لكن الفوز الاخير على بنين اعطى اللاعبين دفعا معنويا كبيرا وحفزهم على تحقيق الافضل''·
ويعود الى صفوف نيجيريا قائدها المخضرم كانو بعد تعافيه من الاصابة التي تعرض لها في المباراة الاولى امام الكاميرون·
وأعرب كانو عن امله في ان يواصل منتخب بلاده مشواره في العرس القاري، وقال ''صحيح أن الله أنقذنا من الخروج من الدور الاول وذلك يعني أننا سنذهب بعيدا في هذه البطولة''· وتابع ''لا نصدق حتى الآن اننا بلغنا الدور ربع النهائي، لكننا مصرون على خوض مباراة الغد بجدية كبيرة وتقديم افضل ما لدينا لنضمن الفوز والتأهل الى نصف النهائي''·
ويعقد المنتخب النيجيري آمالا كبيرة على لاعب وسط تشيلسي جون ميكل اوبي الذي فرض نفسه حتى الآن افضل لاعب في البطولة في صفوف ''النسور الممتازة''، الى جانب عودة مهاجم نيوكاسل الانجليزي اوبافيمي مارتينز من الاصابة ومهاجم ايفرتون الانجليزي ياكوبو اييجبيني·

اقرأ أيضا

الظفرة x النصر.... دوترا يحرم "الفارس" من إنهاء "العقدة الزرقاء"