الاتحاد

الرياضي

الحتاوي عميد "عيار 24" بـ 3 ألوان

الحتاوي عميد "عيار 24" بـ 3 ألوان

الحتاوي عميد "عيار 24" بـ 3 ألوان

علي معالي (دبي)

أصبح علي عباس الحتاوي (40 عاماً) أكبر لاعب خليجي في كرة السلة مستمراً في الملاعب، وثاني أكبر لاعب عربي بعد المصري- اللبناني إسماعيل أحمد (42 عاماً)، ويخوض اللاعب حالياً تجربته الثالثة بقميص النصر الذي انتقل إليه هذا الموسم، بعد أن بدأ مشواره مع نادي الشباب سابقاً «شباب الأهلي حالياً»، ثم انتقل بعد الدمج إلى نادي الوصل، وارتبط الحتاوي في انتقالاته بين الأندية الثلاثة بالمدرب المصري أحمد عمر، وكأن هناك «كيمياء تفاهم» معينة بينهما، فما أن يذهب أحمد عمر لنادٍ إلا ويطلب الحتاوي، لأنه يعلم قدرات وإمكانيات اللاعب.
ومشوار علي عباس الذي يمكن أن نطلق عليه عميد لاعبي الخليج مليء بالأرقام الهائلة، حيث لعب أكثر من 1200 مباراة في مشواره، وحقق الكثير من الألقاب مع نادي الشباب سابقاً بواقع 22 بطولة، وبطولة مع الوصل، وبدأ أمس الأول رحلة البحث عن الرقم 24 وهذه المرة مع العميد بخوضه حالياً كأس الاتحاد أولى بطولات الموسم، وكأن الذهبي علي عباس الحتاوي أصبح لاعباً من عيار 24، وهذه حقيقة تؤكدها مسيرة هذا اللاعب الذي ارتبط خلال مشواره حتى الآن بالرقم (14).
يرى علي عباس أنه ما زال قادراً على العطاء، وبالتالي فلم يترك الملاعب حتى الآن، مشيراً إلى أن انتقاله الجديد مع العميد مغامرة كبيرة، لأن النادي طموحاته كبيرة ولديهم إمكانيات كبيرة يمكن البناء عليها من خلال الدعم الكبير، وقال الحتاوي: «حصلت مع نادي الشباب سابقاً على 22 بطولة ما بين محلية وخارجية، ومع نادي الوصل على كأس صاحب السمو رئيس الدولة، واليوم جاء الدور لنحقق ألقاباً جديدة مع النصر».
وتابع: «زملائي السابقون باللعبة، في الدولة وخارجها، أراهم حالياً أعضاء مجالس إدارات بأنديتهم، ومشرفين، منهم على سبيل المثال، قاسم محمد، عضو مجلس إدارة الألعاب الرياضية بالنصر، المشرف على اللعبة، نجحت خلال مشواري الطويل في الحفاظ على لياقتي البدنية، وأبعث برسالة إلى جماهير كرة السلة في أنديتنا وملاعبنا، وأقول لهم شكراً لكم وجميع لاعبي السلة والمسؤولين عليها».
وقاد علي عباس فريقه النصر إلى فوز عريض على الجزيرة، في الجولة الثانية من كأس الاتحاد بنتيجة 99 مقابل 70، في المباراة التي جرت على صالة نادي النصر، وأسفرت أرباعها عن 26/‏‏ 13، 20/‏‏ 13، 27/‏‏ 25، 26/‏‏ 19 لصالح العميد، وكان فارق الخبرة واضحاً لمصلحة النصر، أدار اللقاء الدولي محيي الدين خطاب والدولي هيثم قوجه وزيد ضياء.
وفي مباراة ثانية، فاز بني ياس على الوحدة بصعوبة بالغة 80 مقابل 75، في مباراة قدم لها الوحدة عرضاً جيداً، وتقدم في فترات طويلة من اللقاء، وانتهت أرباع المباراة بنتيجة 17/‏‏ 24، 19/‏‏ 14، 23/‏‏ 23، و21/‏‏ 14، أدار اللقاء الدولي حسن حاجي والدولي محمد ريان ومحمود السيد.
وفي مباراة ثالثة بالجولة، فاز الشارقة على البطائح 85 مقابل 62، بأرباع 19/‏‏ 18، 23/‏‏ 15، 26/‏‏ 21، 14/‏‏ 8، والظفرة على العين 87 مقابل 52 بأرباع 26/‏‏ 16، 24/‏‏ 8، 23/‏‏ 12، 14/‏‏ 16.

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف