الاتحاد

الإمارات

جواهر القاسمي: نفذنا مبادرات لنصل إلى أخوة لنا يواجهون تحديات صعبة

الشارقة (وام)

أكدت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، أن أجمل ما يمكن أن يقوم به الإنسان أن يوفر ما يملك من جهده ووقته وماله من أجل أخوة له يواجهون تهديدات في عيشتهم واستقرارهم، بسبب أحداث موجهة يروحون ضحيتها فيصبحون بين ليلة وضحاها دون وطن ولا مأوى.
وقالت: إنه ليس من المروءة والكرامة أن نقف مكتوفي الأيدي ننظر ونتألم لألمهم دون أن نخطو خطوات نحوهم كي ننفض عنهم الشعور بالضياع والوحدة في عالم لم يرحمهم لم يرحم صغيراً ولا مسناً امرأة ولا رجلًا.
وأضافت سموها - في كلمة لها بمناسبة الحفل الخيري الرابع الذي نظمه المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة أمس، في نادي سيدات الشارقة - أنه من أجل ذلك نسعى من خلال مؤسساتنا المجتمعية والإنسانية في إمارة الشارقة للوصول إلى هؤلاء الذين تبحث أعينهم عمن ينقذهم ويمدون إليه يدهم فيمد يده إليهم كي ينتشلهم من تحديات صعبة أو يساعدهم على أن يتجاوزوا هذه التحديات بأمان فقمنا بمبادرات ومشاريع مختلفة بالتعاون مع مؤسسات محلية وعربية وعالمية لنصل إلى من يواجه لجوءا أو يتماِ أو مرضاِ مستعصيا أو حاجة للتعليم أو غير ذلك مما يؤثر على حياة الإنسان وسعادته واطمئنانه.وقالت سموها: قامت مؤسساتنا بدورها في دعم هذا التوجه الإنساني فسخرت بعض برامجها ومشاريعها لخدمة هذه الفئات وتقديم العون لهم وقد دأب المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة منذ سنوات على إعطاء الثقافة بعدها الإنساني الداعم لحاجة الذين يعانون من الأحداث الصعبة سببا لأن يكونوا متشبثين بالأمل.. الأمل بالله سبحانه الذي يبارك للمنفق في سبيله لصالح الإنسان والإنسانية.
من جهته رحب المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة بجمهور الحفل الخيري الرابع «الكلم والنغم في حب الأعمال الإنسانية» والذي نظمه المكتب أمس، في نادي سيدات الشارقة مشاركة في دعم المشاريع الخيرية التي توجه إلى خدمة الإنسان في كل مكان.

اقرأ أيضا

انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة غداً مع فرصة لسقوط أمطار