الاتحاد

عربي ودولي

اعتقال زعيم القاعدة بسامراء ومقتل 4 من مساعديه

احمد عبدالعزيز

احمد عبدالعزيز

أعلنت الشرطة العراقية اعتقال ما يعرف بـ''أمير'' تنظيم القاعدة في سامراء وقتل 4 من مساعديه يحملون جنسيات عربية مختلفة باشتباكات فجر أمس شمال شرق المدينة بينما تم توقيف المسؤول العسكري في ما يسمى بـ''دولة العراق الاسلامية'' في إنزال جوي ببلدة الطارمية· جاء ذلك في حين وصل ظهر أمس رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي إلى الموصل للوقوف على آخر الاستعدادات قبل انطلاق العملية الأمنية بالمنطقة·
وقال الملازم مثنى أكرم محمود ان قوة مشتركة من طوارئ سامراء والشرطة تمكنت فجر أمس من اعتقال صفاء محمد الخداوي الملقب بـ''أمير أمراء'' تنظيم القاعدة في سامراء خلال عملية دهم في منقطة الجلام، شمال شرق المدينة''·
وأضاف ان اشتباكات مسلحة اندلعت بعد عملية الدهم ما أسفر عن مقتل 4 من مساعديه، اثنان منهما من تونس والآخران سعودي وجزائري· وأكد ان الخداوي عراقي الجنسية وهو الذراع اليمنى لأبي معتصم قائد ''القاعدة'' في مناطق شمال غرب العراق· وتابع محمود ان الخداوي ''متهم بتنفيذ أكثر من 150 عملية قتل لأبرياء من سامراء مشيرا الى ''الاستيلاء على كميات من الأسلحة وسيارات في حين تحفظت الشرطة على جثث القتلى''· كما قتلت شرطة سامراء 3 مسلحين وقبضت على آخر عندما هاجمت جماعة مسلحة تابعة لتنظيم ''القاعدة'' دورية للشرطة بحي السكك وسط المدينة· من جانب آخر، أكد مسؤول في الشرطة العراقية ان قوة أميركية قامت بانزال جوي فجر أمس الأول على احد المنازل في بلدة الطارمية واعتقلت المدعو عبد الرحمن وسمي المشهداني مسؤول الجناح العسكري في ما يسمى بـ''دولة العراق الاسلامية'' بالمنطقة والمسؤول عن اغتيالات وتهجير مواطنين شيعة بحي العدل في بغداد· وأشار المصدر الى ان المشهداني هو شقيق محمد وسمي المشهداني القيادي في ''القاعدة'' والمعتقل حاليا لدى القوات الأميركية، وهو الذراع اليمنى لأبي غزوان الحيالي زعيم ''القاعدة'' بشمال بغداد· وفي السياق ذاته، أفادت شرطة محافظة نينوى ان قواتها قتلت فجر أمس 3 مسلحين بينهم قيادي واعتقلت 3 آخرين خلال اشتباكات وقعت في قرية طولاباشي شمال قضاء تلعفر· وأسفر اعتداء بانفجار عبوة ناسفة في قضاء الشرقاط جنوب الموصل، عن مصرع 4 من عناصر الصحوة وإصابة 7 آخرين· إلى ذلك، أكد مسؤولو محافظة نينوى ان رئيس الحكومة العراقية اطلع في زيارة مفاجئة للموصل، على مركز العمليات والخطة الأمنية للعملية العسكرية المرتقبة ضد عناصر ''القاعدة'' مطالبا بوضع خطة عسكرية مدنية شاملة للمحافظة وتعهد بدعم الوضع الأمني وتحسين الخدمات بالمنطقة· ووصل المالكي للموصل برفقة وزير الدفاع عبدالقادر العبيدي ومستشار الأمن القومي موفق الربيعي ووكيل وزارة الداخلية وقائد القوات البرية العراقية ورئيس أركان الجيش وقائد القوات الأميركية ديفيد بتريوس· الى ذلك، أكدت تقارير صحفية أمس أن القوات المسلحة العراقية أخذت مواقعها في مناطق متعددة قبيل انطلاق عملية ''فرض القانون'' لتطهير مدينة الموصل من عناصر تنظيم القاعدة·

اقرأ أيضا

السيسي يبحث مع عباس مستجدات القضية الفلسطينية