صحيفة الاتحاد

الرياضي

توما يحصد الذهب في «آيبيك جراند سلام أبوظبي»

 نهيان بن مبارك يقدم كأساً تذكارية مهداة من اللجنة المنظمة لمنتخب السيدات (من المصدر)

نهيان بن مبارك يقدم كأساً تذكارية مهداة من اللجنة المنظمة لمنتخب السيدات (من المصدر)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

توج سيرجيو توما وفيكتور سكورتوف لاعبا المنتخب الوطني للجودو بذهبية وبرونزية وزني تحت 81 و73 كجم على التوالي في اليوم الثاني من بطولة آيبيك جراند سلام أبوظبي للجودو، التي تقام برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وبتنظيم اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج وتحت إشراف الاتحاد الدولي للعبة.

وتوج معالي سهيل محمد فرج المزروعي وزير الطاقة العضو المنتدب لشركة الاستثمارات البترولية الدولية «آيبيك» ومحمد بن ثعلوب الدرعي رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة وماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو، أبطال الجولة الثانية من البطولة التي تختتم مساء اليوم بمنافسات الوزن الثقيل التي يشارك فيها لاعب منتخبنا مهيل بوزن تحت 90 كجم في مواجهة البرازيلي ادوارد وتشهد أيضا منافسات وزن تحت وفوق 78 كجم للسيدات، وتحت وفوق 100 كجم للرجال.

وحقق توما الذهبية بعد تغلبه في المباراة النهائية بتفوقه على البرازيلي فيكتور بينيل الذي نال الفضية بينما ذهبت البرونزيتان إلى الهولندي فرانك دي وايت والمنغولي جيفيز مارفال.

وفي وزن تحت 73 حقق الميدالية الذهبية السويدي تومي ماسياس ونال الفضية الأذربيجاني رستم اوروجوف، فيما حسم فيكتور البرونزية بالنقطة الذهبية بعد نهاية الوقت الرسمي لمباراته مع الهولندي فرانك بالتعادل، فيما ذهبت البرونزية الأخرى إلى الروسي موسى موجشكاوف.

وفي وزن تحت 63 كجم للسيدات، توجت الهولندية جول فرانسين بالذهبية والنمساوية كاثرين انتر بالفضية، ونالت البرازيليتان مايانا سيلفا وكاتلين كوادروز البرونزيتان، بينما تمكنت الفرنسية ماريا جيهي من الفوز بذهبية وزن تحت 70 كجم، على حساب البرازيلية ماريا بورتيلا التي نالت الفضية، وذهبت البرونزيتان إلى البرازيلية باربارا تيمو والبريطانية كيتي جيميما.

وكانت فرنسا التي تتصدر البطولة بثلاث ذهبيات، سيطرت على منافسات أمس الأول، بفوز اللاعبة استريدى جنتو بذهبية وزن تحت 48 كجم عقب فوزها بعد تغلبها على الأميركية انجليسا ديلجادو التي نالت الفضية، ولم يكن فوز جنتو مفاجأة لخبراء اللعبة، حيث سبق لها الفوز بلقب بطولة العالم للناشئين عامي 2014 و2015 وبرونزية بطولة أوروبا 2015.

وحققت الفرنسية هيلين ريفكس ذهبية وزن تحت 57 بفوزها في المباراة النهائية على الألمانية تيريزا ستول التي نالت الميدالية الفضية، ونالت مواطنتها مولر جوانا البرونزية كأول ميدالية لها في جراند سلام.

وسيطرت فرحة عارمة على سيرجيو توما نجم المنتخب الوطني للجودو عقب تتويجه بذهبية وزن تحت 81 كجم، وأكد أن هذا الفوز بالنسبة له يعتبر أغلى وأثمن من فوزه بالبرونزية في الأولمبياد ريو الصيف الماضي، لأن الجميع في الإمارات هدفه تحقيق المركز الأول، لذلك فرحته بها كبيرة ويعتبرها الأغلى في مشواره مع المنتخب، خاصة أنها المرة الأولى التي يحقق فيها ميدالية ذهبية.

وأضاف: «المباريات كانت صعبة للغاية، والتتويج جاء بعد منافسة قوية من المنافسين، وسأحرص على المواصلة بذات الروح في جراند سلام طوكيو بعد 4 أسابيع قبل أن أنال قسطاً من الراحة لفترة من الوقت ثم بداية رحلة الاستعداد لأولمبياد طوكيو 2020».

قدم كأساً خاصة لمنتخب السيدات تقديراً لمشاركته

نهيان بن مبارك: الإمارات جاذبة للبطولات

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أن استضافة الإمارات للعديد من البطولات الدولية، تؤكد السمعة العالمية التي اكتسبتها الدولة في تنظيم أقوى وأكبر البطولات العالمية، نتيجة لتوافر البنية التحتية المتينة التي أرسى قواعدها الوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وسار على دربه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، لتصبح الإمارات واحة أمن وأمان واستقرار، وجاذبة لاستضافة جميع الأنشطة والبطولات.

وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك أن البطولة التي تستضيفها عاصمة الرياضات العالمية أبوظبي، برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، ناجحة من جوانبها التنظيمية والفنية كافة، وتشهد مشاركة نوعية مميزة من اللاعبين الذين يمثلون النخبة في العالم.

وتابع معاليه «البطولة تمثل فرصة ذهبية للاعبينا للاحتكاك مع المستويات العالمية، واكتساب خبرات جديدة تصقل مهاراتهم وترفع مستوياتهم، كما أن حرص نجوم العالم على المشاركة في البطولة يؤكد انتشار هذه الرياضة واكتسابها سمعة عالمية».

ووجه معاليه الشكر إلى اللجنة المنظمة للبطولة برئاسة محمد بن ثعلوب الدرعي على نجاحها بصورة مميزة، تؤكد السمعة العالمية التي اكتسبتها الإمارات في هذا المجال.

وأشاد بالمشاركة النسائية، الأمر الذي يمثل استثماراً لدعم ورعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات». وكان معاليه قد قدم على هامش البطولة كأس خاصة من اللجنة المنظمة العليا للبطولة لمنتخب السيدات الذي تمثله لاعبات قيادة الحرس الخاص حرس الرئاسة 91، تقديراً لمشاركتهن الأولى في البطولة العالمية باللاعبات آمنة عتيق وسارة عبد الله وريم العبدولي.