الاتحاد

عربي ودولي

للانتخابات الأميركية: جون ماكين يتصدر معسكر الجمهوريين منفرداً قبل الثلاثاء الكبير

رضيع ينام في حضن أمه خلال مؤتمر انتخابي لأوباما

رضيع ينام في حضن أمه خلال مؤتمر انتخابي لأوباما

واصل المرشحون للانتخابات الأميركية أمس حشد أنصارهم استعداداً لانتخابات يوم ''الثلاثاء الكبير''، وأبرزت استطلاعات الرأي تضاءل الفارق بين المرشحين الديمقراطيين الأبرز هيلاري كلينتون وباراك أوباما، بينما يتسع الفارق بين المرشح الجمهوري جون ماكين ومنافسه الأقرب ميت رومني·
ويوم الثلاثاء 5 فبراير الحالي هو أكبر يوم في تاريخ الانتخابات التمهيدية إذ تجرى في أكثر من 20 ولاية أميركية، حيث سيجرى اختيار نحو أكثر من ثلث المندوبين للحزبين الديمقراطي والجمهوري·
في المعسكر الجمهوري، حث جون ماكين المحافظين المتشككين على الوقوف وراءه· وقال: ''نحب أن يكون الجميع معنا· نود أن يكون لدينا حزب موحد تماماً·'' ورفض ماكين السناتور عن أريزونا انتقادات من منافسه ميت رومني، وأكد أن الديمقراطيين باراك أوباما وهيلاري كلينتون لا يتمتعان بخبرة لكي يفوزا برئاسة الولايات المتحدة·
وأجاب ماكين على سؤال ما إذا كان السباق الجمهوري سيحسم بشكل فعال يوم الثلاثاء قائلاً: ''مما نراه في استطلاعات الرأي أعتقد أن هناك فرصة كبيرة لأن يحسم (السباق) يوم الثلاثاء· ولكني أعتقد أن الكثير من الناخبين لم يتخذوا قراراً بعد· وأتمنى· كلما اقتربنا من تحقيق ذلك كلما زادت قدرتي على العمل على توحيد الحزب·'' وبدا ماكين أكثر ثقة أثناء حفل عشاء للحزب الجمهوري أقيم بضاحية في شيكاجو وقال ''أعتقد أن بامكاننا بحق حسم الأمر يوم الثلاثاء المقبل''· وانتقد ماكين كلاً من أوباما وكلينتون، قائلاً إن موقفهما المؤيد لسحب القوات الأميركية من العراق يوضح عدم خبرتهما فيما يتعلق بأمور الأمن القومي·
أما أبرز منافسيه الجمهوريين رومني فقال إنه لن يخاطر بتقديم أي توقعات إذا أنه أخطأ من قبل· وأوضح ''اعتقدت بحق أن الأمر سيحسم ببداية يناير''· ورفض توضيح ما ستكون عليه استراتيجيته بعد انتخابات ''الثلاثاء الكبير''·
ويعتزم رومني تنظيم حملة انتخابية في ولايات مينيسوتا وإيلينوي وميزوري وتنيسي وجورجيا ووست فرجينيا في الأيام التالية وسيتخطى نيويورك ونيوجيرزي· وأظهرت استطلاعات الرأي استمرار تقدم ماكين بنحو 39% مقابل 24 % فقط لرومني و17% لمايك هاكابي·
وفي المعسكر الديمقراطي، أظهرت نتائج استطلاعات الرأي تقلص الفارق بين كلينتون وأوباما، حيث حصل اوباما على 41% مقابل 44% لهيلاري كلينتون· وأوضح الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة ''جالوب'' أن أوباما حصل على 3 نقاط إضافية مقارنة بالاستطلاع السابق· وذكرت ''جالبوب'' أن ''تحليل هذه الاستطلاعات اليومي يثبت أن هيلاري كلينتون وباراك أوباما قريبان من بعضهما البعض أكثر من أي وقت مضى منذ بدء الاستطلاعات في مطلع ·''2008
وفي الأيام الثلاثة الأخيرة قبل انسحاب جون ادواردز من السباق، كانت هيلاري كلينتون لا تزال في المقدمة بنسبة 42% يليها اوباما (36%) وإدواردز (12%)·
ودعت كلينتون مؤيديها في قلب وادي السليكون بولاية كاليفورنيا الذي توجد به العديد من الشركات التي تعمل في مجال التكنولوجيا إلى الحضور ومعهم هواتفهم المحمولة للمشاركة في أحداث في مطلع الأسبوع تهدف إلى حشد تأييد المزيد من سكان كاليفورنيا· وقالت في سان هوزيه: ''سنتصل بمليون من سكان كاليفورنيا خلال مطلع الأسبوع·''

وبرز في خطابات المرشحين أمس الأول تناول الأداء الاقتصادي· وقالت هيلاري كلينتون ''في الشهر الذي أكد فيه الرئيس جورج بوش ان حال الاتحاد متينة، خسر الاقتصاد 17 الف وظيفة وهي أسوأ نتيجة تسجل منذ اربع سنوات ونصف السنة''· وللمرة الاولى منذ العام 2003 خسر اقوى اقتصاد في العالم وظائف في يناير الماضي مع الغاء 17 الف وظيفة·
واعتبر باراك اوباما ان ''هذه الانباء المثيرة للقلق'' تعكس ''الحاجة العاجلة ليقوم الكونجرس بزيادة المساعدات الى العاطلين عن العمل في اطار خطة انعاش الاقتصاد''· واتهم السناتور الاسود الشاب إدارة بوش بانها تكتفي بحل واحد لمواجهة المشاكل الاقتصادية وهو ''خفض كبير للضرائب للشركات الكبيرة والطبقات الاغنى''·
وهاجم جون ماكين متهما بوش ''بدعم التخفيض الضريبي بعدما كان يعارضه''· وأضاف ''أما أنا فلم اغير رأيي وسأغير الساسية (الاقتصادية) الكارثية التي يعتمدها (الجمهوريون) عندما أُصبح رئيساً''·

اقرأ أيضا

بومبيو "لا يزال مكلّفاً" بالمفاوضات مع كوريا الشمالية رغم رفضها له