الاتحاد

الإمارات

500 ألف درهم من «الإمارات للفضاء» لشركتين فائزتين في «جيوتيك للابتكار»

مشاركون في العرض التجريبي (من المصدر)

مشاركون في العرض التجريبي (من المصدر)

ناصر الجابري (أبوظبي)

منحت وكالة الإمارات للفضاء بالتعاون مع «كريبتو لابز»، مركز الابتكار العالمي وحاضنة المشاريع الناشئة في أبوظبي، 500 ألف درهم للشركتين الفائزتين ضمن برنامج «جيوتيك للابتكار» الذي استقبل 80 فكرة حول تحويل الأفكار ذات العلاقة بالاستخدامات الفضائية إلى منتجات مطورة، ويهدف إلى تسريع نمو الأفكار المبتكرة والمشاريع الناشئة في قطاع الفضاء وتحويلها إلى أفكار جاهزة تجارياً وقابلة للتطوير والتسويق، وذلك تحت مظلة المبادرات الرامية إلى تعزيز ثقافة الابتكار عبر دعم وتطوير النشاطات في قطاع الفضاء الوطني.
جاء ذلك خلال يوم العرض التجريبي لبرنامج جيوتيك للابتكار الذي عقدته «كريبتو لابز» بمقرها في أبوظبي، بحضور الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، والدكتور صالح الهاشمي، العضو المنتدب في «كريبتو لابز»، ومجموعة من مسؤولي قطاع الفضاء الوطني والشركات العاملة في القطاع، إضافة إلى طلاب التخصصات ذات العلاقة بعلوم الفضاء في جامعات الدولة.
وأعلنت وكالة الإمارات للفضاء، فوز شركة «فارمين» بالبرنامج، وهي شركة تهدف إلى إعادة تشكيل مستقبل الزراعة من خلال الجمع بين الذكاء الاصطناعي وصور الأقمار الصناعية لمراقبة ومسح الحقول بأكملها باستمرار، فيتم رصد وتحليل كل جزء من الحقل الزراعي لتحديد الحاجات والمتطلبات لتحسين الإنتاج وتوقع كمية المحصول وتوقيت موسم الحصاد، كما أعلنت فوز شركة «عين استرا» ببرنامجها المبتكر الذي يعزز بيانات الأقمار الصناعية وخوارزميات المعالجة المتقدمة لرصد تشوه الأرض.
وأكد الدكتور محمد ناصر الأحبابي، أن برنامج «جيوتيك للابتكار»، يعد خطوة مهمة نحو تحقيق الاستراتيجية الوطنية للفضاء لعام 2030، والتي تدعو إلى تحقيق رؤية دولة الإمارات في مجال استكشاف الفضاء والتقنيات والتطبيقات، إضافة إلى دوره في تعزيز الشراكات الفضائية التي تسهم في تحديد ودعم جهود رواد الأعمال في المجالات ذات الصلة بالفضاء، خاصة في ظل تزايد مساهمة القطاع الفضائي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدولة، إضافة إلى دعم مكانة الدولة التنافسية على مستوى دعم المشاريع الابتكارية في بيئة داعمة للأعمال.
من جهته، قال الدكتور صالح الهاشمي: «تعكس هذه المبادرة الرؤية المشتركة التي تسعى إلى وضع دولة الإمارات كرائد عالمي في علوم الفضاء، حيث يسلط البرنامج الضوء على جهودنا المستمرة في المساهمة في قطاع الفضاء المحلي عبر دعم وتعزيز قدرات واعدة للشباب الإماراتي وتسريع مشاريع رواد الأعمال والعلماء الإماراتيين الذين تزيد ابتكاراتهم من مكانة دولة الإمارات كمركز دولي للشركات الناشئة».
من ناحيته، أكد الدكتور خالد الهاشمي، مدير إدارة المهمات الفضائية في وكالة الإمارات للفضاء، أن البرنامج يأتي ضمن مساعي الوكالة إلى تعزيز ثقافة الابتكار، ودعم مفهوم البحث والتطوير والابتكار في مجال تقنيات وعلوم واستكشاف الفضاء، إلى جانب دفع عملية تنمية الكوادر البشرية عبر إطلاق مجموعة من البرامج والمبادرات التي تهدف إلى تطوير المؤهلات العلمية للطلبة، خاصة في علوم الفضاء والتكنولوجيا المرتبطة بها.
بدوره، قال الدكتور علي الحمادي، أستاذ مساعد في جامعة خليفة «الفائز عن مشروع فارمن»، إن المشروع يعمل على التنبؤ بكمية المياه في التربة ومنح بيانات شاملة عنها.

اقرأ أيضا

هزاع بن زايد يدشن مشروع الهير السكني في العين بمواصفات "الحي الإماراتي"