الاتحاد

الرياضي

أبوظبي الوطنية يقلب الأوضاع ويهزم لكزس بالهدف الذهبي

صدقي عبدالعزيز:
جدد فريق أبوظبي الوطنية للفنادق للبولو آماله مجدداً في السعي نحو التأهل للمباراة النهائية لبطولة كأس غنتوت الذهبي الخامس للبولو 2005 وذلك أثر فوزه المستحق على فريق لكزس الفطيم للسيارات بالهدف الذهبي (8/7) في لقائهما الذي جرى مساء أمس الأول على ملعب نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو بختام الجولة الثانية للبطولة المقامة تحت رعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان رئيس نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو·
ومن المقرر ان يخوض فريق أبوظبي الوطنية للفنادق عصر اليوم لقاءه الأخير والهام أمام فريق الإمارات للبولو لتحديد هوية الفريق المتأهل للمباراة النهائية أمام غنتوت·
وعودة للمباراة التي انتهى شوطها الأول بتقدم فريق لكزس الفطيم للسيارات (2/1) وشوطها الثاني بتعادلهما ايجابيا بهدف لكل منهما (1/1) وبالشوط الثالث تعادلا أيضاً ايجابيا (2/2) مع المحافظة على تقدم فريق لكزس بالمجموع العام (5/4) وفي الشوط الرابع والأخير أنتهى (4/2) لصالح فريق أبوظبي الوطنية للفنادق ليقلب الاوضاع لصالحه (8/3)·
بدأ اللقاء بهجوم سريع لفريق لكزس الفطيم للسيارات وينجح لاعبو أبوظبي الوطنية في امتصاص حماسهم واندفاعهم الهجومي ومن ضربة جزاء على بعد 60 ياردة تصدى لها المحترف الارجنتيني فرناند وكونيتو الذي يسددها قوية عالية ليسجل منها الهدف الأول له ولفريقه وتزداد المباراة سرعة وسخونة ويتبادل الفريقان الهجمات ومن ضربة جزاء على بعد 60 ياردة ينجح المحترف خوسية سولاري في تسجيلها وادارك التعادل لفريقه وتضيع فرصة لأبوظبي الوطنية للتهديف لترتد الهجمة التي يحسن استغلالها كارلوس مويا ويسجل منها هدفا ثانيا لفريق لكزس وينتهي شوط المباراة الأول بتقدمهم (2/1)· بعد شوط جيد حافل بفنون اللعبة·
وجاء الشوط الثاني أكثر سرعة وسخونة وتبادل لاعبو الفريقين الاحتكاك والهجمات بسرعة عالية ومن متابعة جيدة لطارق بن دسمال من تسديدة المحترف خوسية سولاري يتمكن من تسجيل هدف التعادل لفريقه (2/2) · ولكن صافرة النهاية تعلن ختام الشوط الثاني بتقدم فريق لكزس (3/2)· مع انطلاقة الشوط الثالث ومن هجمة منظمة سريعة لفريق أبوظبي الوطنية يدرك المحترف الانجليزي التعادل لفريقه (3/3) بتسجيله لهدفه الأول ويهدر المحترف الارجنتيني خوسيه سولاري فرصة التقدم لفريقه بتسديدة لضربة جزاء من على بعد 30 ياردة خارج المرمى وسط دهشة الجميع ويشن لاعبو لكزس هجوماً سريعاً مضاداً وينجح اللاعب كارلوس مويا من تسجيل هدفه الثاني والرابع لفريقه ليعطيه التقدم مرة اخرى والذي كان أحد أجمل أهداف المباراة ويهدر اللاعب سولاري ضربة جزاء من على بعد 60 ياردة تمر بجوار القائم خارج المرمى·· ويستمر الضغط الهجومي للاعبي أبوظبي الوطنية للفنادق للسعي لادراك التعادل فيما يعتمد فريق لكزس على الهجمات المضادة السريعة والتي نجح من خلالها لاعبو لكزس في تعزيز تقدمهم والتسجيل بواسطة المتألق ونجم المباراة الأول المحترف فرناندو كوينتو ليسجل هدفه الثالث والخامس لفريقه ليتقدم 5/3 وتزداد المباراة اثارة وسخونة ومن هجمة ناجحة قادها خوسيه سولاري تتهيأ الكرة له جهة اليمين ليتقدم بها في حراسة زميله بن دسمال ويسجل هدفه الثاني والرابع لفريقه ليقلص الفارق لهدف واحد فقط 5/4 قبل نهاية الشوط الثالث للمباراة·
وبعد استبدال الخيول للاجهاد انطلق الشوط الرابع والذي شهد تسجيل ستة أهداف خلاله بعد اداء قوي ومتكافئ وسريع للاعبي الفريقين وسعيا لحسم نتيجة المباراة وتضيع أول فرصة لادراك التعادل لابوظبي الوطنية من ضربة جزاء على بعد 30 ياردة لعبها جيمس هاربر خارج المرمى! ولكن سرعان ما ينجح في خطف هدف التعادل من هجمة منظمة لفريقه ليشتعل اللقاء ويرتفع إيقاعها وتزداد السخونة على الرغم من برودة الطقس ولكن يتمكن المتألق فرناندو كونيتو من أعطاء التقدم مرة أخرى لفريق لكزس بتسجيله لهدفه الرابع (سوبر هاتريك) والسادس لفريقه وتضيع ضربة جزاء أخرى لأبوظبي الوطنية على بعد 60 ياردة لم يحسنوا استغلالها بنجاح ويستمر الاداء السريع للفريقين وتبادل الهجمات ويمرر جيمس هاربر كرة طويلة أمامية للمنطلق خوسيه سولاري الذي يحسن استقبالها والتقدم بها ليسجل هدفه الثالث ليتعادل الفريقان 6/6 ويتم ايقاف اللعب واستبدال الخيول المجهدة مرة أخرى نظراً لسرعة الاداء وتبادل الهجمات السريعة للفريقين وقبل نهاية الزمن الأصلي للشوط الرابع بدقيقة ومن ضربة جزاء على بعد 30 ياردة تصدى لها المحترف سولاري ليسددها ببراعة ليسجل هدفه الــــــرابع ويعطي التقدم لأول مرة لصـــالح فريقه (7/6) ولكن سرعـــــان ما جاء الرد سريعاً بواســــــطة لاعب لكزس احمد النعيمي الذي أحسن استقبال التمــــــريرة الرائعة للمتألق فرناندو كونيتو ليسجل منها هــــدف التعـــــادل 7/7 ويتم تمديد الوقت للهدف الذهبي لتحديد أي الفريقين فائز ويضـــغط لاعبو فريق لكزس بقوة سعيا لاحراز الهدف الذهبي وحسم اللقاء وتضيع الفرصة لترتد ويحتسب الحكم ضــــــــربة جـــــزاء لصالـــــح أبوظبي الوطنية للفنادق على بعد 30 ياردة يتصدى لها خوسية سولاري ليسددها باتقــــــان وبهدوء وبقوة في المرمى مسجلاً هدفه الخامس (سوبر هاتريك) وأغلى الأهداف لتحقيق الفوز لفريقه (8/7) لينتهي اللقاء بفوزهم بفارق هدف ذهبي· أدار المباراة الحكمان خوان خوسيه آريا ورودلفو دوكاس بكل نجاح واقتدار·

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!