الاتحاد

الاقتصادي

229 مليون درهم إجمالي التبادل التجاري بين تونس والإمارات

أكد معالي عبدالوهاب عبدالله وزير الشؤون الخارجية التونسي أن انعقاد الدورة الخامسة للجنة المشتركة الإماراتية - التونسية يعد تجسيداً لحرص قائدي البلدين الشقيقين صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وفخامة الرئيس زين العابدين بن علي رئيس الجمهورية التونسية على الارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى أفضل مستوياتها، مشيراً إلى أن إجمالي التبادل التجاري بين البلدين بلغ العام الماضي 91,6 مليون دينار تونسي (بما يساوي 2,5 مليون درهم إماراتي)·
وقال معاليه لوكالة أنباء الإمارات: إن هذه العلاقات تتميز بحركة متزايدة للنشاط الاستثماري الإماراتي في تونس والتطور الملحوظ للمبادلات التجارية، فضلاً عن التعاون الفني وتوسيع التعاون في مجالات أخرى مما جعل دولة الإمارات العربية المتحدة تتبوأ موقع الشريك الخليجي المتميز والواعد لتونس·
وأشار إلى أن هذه الدورة التي تستأنف أعمالها بعد ثماني سنوات ستكون مناسبة لتفعيل الإطار القانوني وإثرائه بتوقيع عدد من الاتفاقيات خاصة بعدد من المجالات الثقافية والعلمية والدينية، إضافة إلى الإعداد لاتفاقيات أخرى في المجالات المالية والصناعية والجمركية والتباحث حول السبل الكفيلة بتطوير المبادلات التجارية بين البلدين التي سجلت سنة 2007 تطوراً مهماً للصادرات التونسية، حيث بلغت 45 مليون دينار تونسي مقابل 22 مليون دينار سنة ،2006 في حين تراجعت الواردات مسجلة ما قيمته 6ر46 مليون دينار مقابل 54 مليون دينار سنة ·2006
وعن تقييمه لتجربة الاستثمار الإماراتية في تونس، قال معالي وزير الشؤون الخارجية التونسي: إن دولة الإمارات العربية المتحدة أصبحت خلال عامي 2006 و2007 المستثمر العربي الأول في تونس بقيمة إجمالية للاستثمارات تتجاوز 20 مليار دولار·
وأوضح أن عدداً من المستثمرين ورجال الأعمال الإماراتيين يبدون اهتماماً بالاستثمار في تونس خلال المرحلة المقبلة خاصة في مجالات استكشاف النفط والسياحة والنقل والزراعة، ونوه المسؤول التونسي بأداء المستثمرين الإماراتيين، وقال: ''إن تجربة الأشقاء الإماراتيين تتميز في مشاريعهم الاستثمارية بالجدية وبالفعل الناجز والعملي وهو ما جعل مشاريعهم تتقدم بسرعة لافتة''·
وقال: إن مستقبل العلاقات بين البلدين سيكون واعداً في المجالات كافة لما تتوافر له من إرادة سياسية وحرص من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' والرئيس زين العابدين بن علي، وأضاف: ''إننا على يقين بأن ما تحقق من إنجازات ومكاسب اقتصادية في البلدين يوفر الدعامة الموضوعية لتحقيق شراكة اقتصادية شاملة تساهم في تعزيز المسيرة التنموية الناجحة في تونس خاصة مع انطلاق العمل بمخططها التنموي الحادي عشر والذي يتضمن مجموعة من المشاريع الكبرى في عدد من المجالات، إضافة إلى إقامة منطقة تبادل حر مع الاتحاد الأوروبي في مستهل هذا العام''·
وأوضح معاليه أن ما يشهده الاقتصاد الإماراتي من نقلة نوعية وحركة إيجابية كبيرة جعلت من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة مركزاً مالياً مهماً وموقع إشعاع اقتصادياً على المستويين الإقليمي والدولي، مشيراً إلى أن هذا التطور سيساهم في تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين''·

اقرأ أيضا

«الإمارات للطاقة النووية» تسجل 75 مليون ساعة عمل آمنة