الاتحاد

الاقتصادي

وزير البترول الهندي: دور إماراتي مهم لتطوير صناعة الغاز في الهند

الاتحاد

الاتحاد

أبوظبي (وام)

أكد دارمندرا برادهان، وزير البترول والغاز الطبيعي وصناعات الصلب بجمهورية الهند، أن دولة الإمارات يمكنها أن تلعب دوراً حيوياً في خطط الهند الطموحة للانتقال من الاقتصاد القائم على الهيدروكربون إلى الاقتصاد القائم على الغاز، لافتاً إلى أن الدولتين تتمتعان بعلاقات ممتازة.
وقال الوزير دارمندرا برادهان لـ«وام»: إنه على الرغم من أن الإمارات ليست من الدول التي تصدر الغاز بكميات كبيرة، إلا أنه يمكنها أن تكون شريكاً استثمارياً مهماً في بعض مشروعات الغاز في الهند، خاصة في الجوانب المتعلقة بخطوط الأنابيب وإنتاج الغاز الطبيعي المسال ومحطات وشبكات توزيع الغاز في المدن.
وأوضح برادهان -الذي يقوم حالياً بزيارة رسمية لدولة الإمارات تستغرق ثلاثة أيام- أن الهند لديها رؤية طموحة للغاية تتعلق بتطوير كل الجوانب ذات الصلة بالغاز.
ويسهم الغاز بنسبة 6.2% في مزيج الطاقة في الهند، مقارنة بالمتوسط العالمي البالغ 24% وتهدف الحكومة الهندية إلى رفع هذه المساهمة إلى 15% بحلول عام 2030.
وحول التعاون بين الدولتين في مجالات الطاقة المختلفة، أكد الوزير برادهان أن العلاقات المتينة بين دولة الإمارات والهند انعكست إيجاباً على مستويات التعاون بينهما حيث منحت دولة الإمارات العربية المتحدة العام الماضي ولأول مرة حصة لكونسورتيوم هندي في حقل زاكوم البحري في أبوظبي.
وأضاف «نحن مهتمون بالتعرف على مجالات جديدة مماثلة من شأنها أن تعزز فرص التعاون مع دولة الإمارات العربية المتحدة».
وكشف عن البدء قريباً في الأنشطة التي تسبق مرحلة التشييد في موقع مشروع مصفاة راتناجيري في ولاية ماهاراشترا بغرب الهند الذي تنفذه الهند بالشراكة مع دولة الإمارات وتصل تكلفته إلى حوالي 44 مليار دولار.
ويعد هذا المشروع المشترك الذي تم الإعلان عنه في عام 2018، أحد أكبر مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في الهند حيث تسهم فيه شركة أرامكو السعودية وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» بنسبة تبلغ 50%، بينما تسهم عدة شركات نفط هندية بالنسبة المتبقية.
وفي تعليقه عن هذا المشروع، قال الوزير دارمندرا برادهان «سيعود بفوائد كبيرة على الدولتين».

اقرأ أيضا

الصين وأميركا تعقدان محادثات تجارية "بناءة" في واشنطن