الاتحاد

الاقتصادي

الإمارات تستعرض مقوماتها الاستثمارية لدعم «الحزام والطريق»

عبدالله بن أحمد آل صالح يتحدث في قمة الحزام والطريق بهونج كونج (من المصدر)

عبدالله بن أحمد آل صالح يتحدث في قمة الحزام والطريق بهونج كونج (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أكد عبدالله بن أحمد آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية، أن دولة الإمارات حريصة على دعم مبادرة الحزام والطريق وتعزيز التعاون بين الدول المنضوية في إطار المبادرة والبالغ عددها 70 دولة لإنجاح مختلف مشاريع المبادرة، مضيفاً أن المقومات الاستثمارية والاقتصادية للدولة تؤهلها للعب دور رائد في إنجاح هذه المبادرة على مستوى الشرق الأوسط.
جاء ذلك خلال مشاركة عبدالله بن أحمد آل صالح في أعمال النسخة الرابعة من قمة الحزام والطريق بهونج كونج، والتي تنظمها حكومة منطقة هونج كونج الإدارية الخاصة ومجلس تنمية التجارة في هونج كونج، والتي تعقد تحت عنوان «خلق وإدراك الفرص».
وأوضح أن المبادرة تقدم فرصاً استثمارية كبيرة في مظلة واسعة من القطاعات لمختلف الدول المشاركة، من أهمها البنية التحتية وعمليات الموانئ والمناطق اللوجستية وتجارة السلع، فضلاً عن تعزيز الأنشطة الاستثمارية الضخمة التي تدعم نمو هذه الدول.
وأكدت نبيلة الشامسي القنصل العام لدولة الإمارات في هونج كونج قوة العلاقات بين الإمارات وهونج كونج، مشيرة إلى أن حجم التجارة غير النفطية بين الإمارات وهونج كونج زاد ليصل إلى 35.9 مليار درهم بنهاية العام الماضي مقابل 32 مليار درهم بنهاية عام 2016 بزيادة قدرها 3.8 مليار درهم وبنسبة 12%، ولفتت إلى أهمية تجارة المناطق الحرة بين الإمارات وهونج كونج مشيرة إلى ارتفاعها لتصل إلى 7.9 مليار درهم بنهاية العام الماضي مقابل 7.3 مليار درهم بنهاية عام 2017 بزيادة مقدارها 647 مليون درهم وبنسبة 8.8%.

اقرأ أيضا

100 شركة تقنية مالية تنضم لـ«دبي المالي العالمي»