الاتحاد

الاقتصادي

تأهيل المواطنين لقيادة قطاع الطيران المدني

سلطان المنصوري وعهود الرومي وسيف السويدي يتوسطون أعضاء البرنامج (تصوير أشرف العمرة)

سلطان المنصوري وعهود الرومي وسيف السويدي يتوسطون أعضاء البرنامج (تصوير أشرف العمرة)

مصطفى عبد العظيم (دبي)

أطلقت حكومة دولة الإمارات «البرنامج الوطني لقادة المستقبل في الطيران المدني» الهادف لإعداد الكفاءات الوطنية من فئة الشباب، وتأهيلهم لقيادة مستقبل هذا القطاع الذي يتقدّم بخطى متسارعة للعب دور رئيس في اقتصاد ما بعد النفط، ورفع مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي من نحو 17% حالياً إلى ما يتراوح بين 20 إلى 25% خلال السنوات المقبلة.
وتم إطلاق «البرنامج الوطني لقادة المستقبل في الطيران المدني»، في مقر وزارة اللا مستحيل بدبي، بحضور معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، ومعالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة الدولة للسعادة وجودة الحياة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء، وسيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني.
ويهدف البرنامج الوطني لقادة المستقبل في الطيران المدني الذي تم تطويره بالتعاون بين برنامج قيادات حكومة الإمارات في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل والهيئة العامة للطيران المدني، إلى تطوير قدرات وكفاءات قيادية للصفين الأول والثاني في قطاع الطيران المدني في الدولة، ممن تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 35 عاماً، وتعزيز مستويات كفاءتهم وبناء قدراتهم، وتأمين التدرج الوظيفي لهم لشغل مناصب قيادية مستقبلاً في هذا المجال الحيوي، وتأهيلهم للمشاركة وتمثيل دولة الإمارات في مختلف الفعاليات الدولية وفي اللجان الفنية الوطنية والدولية.
وأكد معالي وزير الاقتصاد أن إطلاق البرنامج الوطني لقادة المستقبل في الطيران المدني، يأتي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، في إعطاء الشباب الثقة وإتاحة الفرصة أمامهم لقيادة مستقبل الإمارات في مختلف القطاعات الحيوية.
وأشار المنصوري إلى أن دولة الإمارات سباقة في تمكين فئة الشباب وإعداد كوادر حكومية وطنية متقدمة تقود قطاع الطيران المدني بأدوات معرفية مكتسبة من التجارب التدريبية المتكاملة.
وقال «نحن اليوم في إطار تطوير وبناء جيل واعد من القادة الشباب في مجال الطيران، لتوفير طاقات شبابية متمكنة في كافة المجالات الفنية والإدارية والتخصصية بقطاع الطيران المدني، وذلك بالتعاون مع كافة الجهات المحلية والدولية».
وأكد المنصوري أن قطاع الطيران المدني في الدولة يشكل أحد أبرز المحركات الرئيسة للتنويع الاقتصادي والانتقال إلى اقتصاد ما بعد النفط، متوقعاً تسارع وتيرة مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي خلال السنوات المقبلة لتصل إلى 25%، في ظل النمو المتوقع في سوق السفر العالمي بقيادة الصين.
من جهته، كشف سيف السويدي عن انضمام نحو 18 شاباً وفتاة من العاملين في قطاع الطيران بمختلف إمارات الدولة للبرنامج في دورته الأولى التي تستمر لعدة أسابيع تتوج بمشاركتهم في دورة تدريبية لمدة أسبوعين في مقرة المنظمة الدولية للطيران المدني«ايكاو» في مونتريال والمشاركة في اجتماعات الجمعية العمومية السنوية للمنظمة.
وأضاف السويدي أن «الهيئة العامة للطيران المدني تسعى إلى تنفيذ استراتيجية دولة الإمارات وخططها في تمكين الشباب وتوظيف قدراتهم ومهاراتهم في خدمة الوطن، وتقديم الدعم واستقطاب المواهب وتنميتها، والعمل معها برؤية مستقبلية واعدة لمواجهة جميع التحديات وتحقيق الإنجازات والارتقاء بقطاع الطيران على الصعيدين المحلي والعالمي».
ويتيح «البرنامج الوطني لقادة المستقبل في الطيران المدني» للمشاركين تجربة تدريبية متكاملة تشمل الجوانب النظرية والتطبيقية في مختلف التخصصات في مجالات الطيران المدني، من خلال ورش عمل وجلسات ومحاضرات وزيارات ميدانية، ويتناول عدداً من المحاور الأساسية التي تتضمن الدبلوماسية في قطاع الطيران، والبروتكول والإتكيت، وأوراق العمل الدولية، وفن الخطابة، ومهارات الابتكار.

إعلان الفائزين بجائزة محمد بن راشد نهاية سبتمبر
قال سيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، إن الهيئة تعلن نهاية الشهر الجاري على هامش اجتماعات الجمعية العمومية للمنظمة الدولية للطيران المدني أسماء الجهات الفائزة بجائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للطيران، التي تصل قيمتها إلى مليون دولار (3.67 مليون درهم)، والتي تم إطلاقها خلال عام 2018 وتتكون من ست فئات متميزة، مشيراً إلى الجائزة تلقت العديد من الترشيحات. وأضح السويدي أن الاجتماعات تشهد أيضا ترشح دولة الإمارات لرئاسة مجلس المنظمة، لافتاً إلى أن حظوظ فوز مرشحة الدولة لهذا المنصب الكابتن عائشة الهاملي قوية للغاية، خاصة وأنها مرشحة المجموعة العربية في المنظمة.

 

اقرأ أيضا

البورصة السعودية مستعدة لطرح «أرامكو»