رضا سليم (دبي)

كشفت اللجنة المنظمة لبطولة دبي الدولية للجواد العربي، عن الحكام الدوليين الذين يديرون النسخة السابعة عشرة للبطولة التي ستقام خلال الفترة من 12 إلى 14 مارس المقبل بمركز دبي التجاري العالمي، بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبرعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، بمشاركة أبرز وأجمل الخيول من الإسطبلات المحلية والعالمية، وتبلغ قيمة مجموع جوائز البطولة 4 ملايين دولار «15 مليون درهم»، ويصاحبها معرض دبي الدولي للجواد العربي في نسخته السادسة عشرة.
وأجرت اللجنة المنظمة للبطولة مراسم قرعة اختيار الحكام الدوليين، والتي حضرها قصي عبيدالله، مدير عام البطولة، وعادل الفلاسي، المنسق العام للبطولة، وعدد من المسؤولين والإعلاميين، حيث ضمت قائمة المرشحين 16 حكماً من 13 دولة، وجميعهم ممن شاركوا في التحكيم خلال العامين الماضيين، وتم تقسيم الحكام في القرعة إلى فئتين، الأولى حكام أوروبا من فرنسا وبلجيكا وبولندا وسويسرا والمجر وإيطاليا، والصندوق الثاني من دول البرازيل والأرجنتين والولايات المتحدة الأميركية وشمال أفريقيا وجنوب أفريقيا وأستراليا.
وأسفرت القرعة عن اختيار 10 حكام، منهم 5 من أوروبا هم البلجيكي كونراد ديتلير والبولندي جيرسي بيابوك، والفرنسي مارك فيري، والسويسري رينادا شيبلر، والإيطالي جيرماركو أراينيو، ومن بقية الدول تم اختيار الأميركي جميس كونستانتي، والمصري عبدالرؤوف عباس، والبريطاني جرهام سميس، والأرجنتيني سينتياجو فورنياليس، والبرازيلي مارليوا كمار، فيما دخل قائمة الاحتياط كل من الأميركي جي بولو والمجري توماس روماموير.
وأكد قصي عبيدالله أن اختيار الحكام دائماً يتم وفق معايير محددة، في مقدمتها أن يكون الحكم دولياً، وأن يكون ممارساً للتحكيم في البطولات الأخيرة، لأن بطولات جمال الخيل فيها الكثير والدقة المتناهية، وبالتالي لا بد أن يكون موجوداً في الساحة، واختيار الحكام يمثل المرحلة الأولى من التجهيز للحدث الدولي الكبير الذي نتطلع أن تكون المشاركة فيه أكبر من الأعوام الماضية، خاصة أن البطولة معروفة عالمياً، وتضم عدداً كبيراً من الخيول أصحاب الألقاب العالمية، والتي دائماً ما تكون محط أنظار جميع الملاك والمربين والمدربين ليس فقط على المستوى المحلي، ولكن أيضاً المستوى الخليجي والعربي والدولي، وسنفتح باب التسجيل يوم 22 فبراير المقبل، ولمدة 5 أيام.