دنيا

الاتحاد

الأرض تشهد كسوفاً حلقياً الخميس المقبل

تشهد الكرة الأرض الخميس المقبل كسوفاً حلقياً عند الساعة 5:38 وينتهي الساعة 10:11 بتوقيت المحلي ويشاهد في الجزء الجنوبي ولا تشاهده الإمارات وجنوب شرق أستراليا والقارة القطبية الجنوبية ويرى في معظم هذه الأماكن ككسوف جزئي·
وقال ابراهيم الجروان الباحث في علوم الفلك مشرف القبة السماوية بدائرة الثقافة والاعلام بالشارقة أنه سيتبع هذا الكسوف خسوف كلي الخميس 21 فبراير الجاري يبدأ الساعة 4:34 وينتهي الساعة 10:17 وتكون كلية الخسوف الساعة26:7 بالتوقيت نفسه ويشــــرق القمر في هذا اليوم على دولة الساعة 40 :18 ويغرب الساعة 50:6 بتوقيت الامارات وبالتالي يمكننا مشاهدة الخسوف من الساعة 46: 2 إلى الساعة 50: 6 في مراحله الأولى ويغرب القمر قبل أو في حالة الخسوف الجزئي· فيما ستشاهد دول المغرب العربي وأوروبا الغربية وأفريقيا الغربية مروراً بالمحيط الأطلسي وحتى أواسط القارة الأميركية الشمالية الخسوف الكلي·
وأضاف أنه يتصادف أثناء حركة الأرض حول الشمس والقمر حول الأرض أحياناً وجود هذه الأجرام الثلاثة على استقامة واحدة وفي هذه الحالة تحدث ظاهرة من الظواهر الفلكية وهي الكسوف الشمسي أو الخسوف القمري·
ويلعب القــــمر الدور الرئيسي في ظـــــاهرتي الكسوف والخسوف فــــهو الذي يكـــون أحيـــاناً بين الأرض والشمـــس وبالتالي يحجب الشمس عن الأرض لبضع دقـــائق وتســـمى ظاهـــرة كســــوف الشمس ويكون أحياناً وراء الأرض أي أن الارض تكون بين الشمس والقمر وبالتالي يقع القمر في ظل الأرض وتسمى ظاهرة خسوف القمر·
وأشار الجروان إلى أنه لو فرض أن مستوى مدار القمر حول الأرض منطبق على المستوى الكسوفي ''مستوى دوران الأرض حول الشمس'' فإن الكسوف سيحدث عند كل أقتران وقت مولد القمر الجديد ''المحاق'' كما سيحدث الخسوف عند كل ''بدر'' والقمر تام الانارة في منتصف الشهر القمري ولكن ميل مستوى مدار القمر بحوالي 5 درجات لا يسمح بحدوث ذلك لأن القمر يجب أن يكون في نقطة تلاقي مستوى المدار القمري والمستوى الكسوفي في نفس الوقت مع الشمس وهذا ما يسمى بالعقد، وعقد القمر نقاط تقاطع القمر في مداره مع المستوى الكسوفي·
وأوضح أن الكسوف الحلقي يحدث عندما يكون القمر في أبعد نقطة له حول الارض وقطره الظاهري يكون أقل من القطر الظاهري لقرص الشمس وبالتالي لا يغطيه كلياً فيصبح ''قرص القمر'' محاطاً بحلقة نيرة لقرص الشمس ويسمى هذا الكسوف بالكسوف الحلقي·

اقرأ أيضا

«سوار إكسبو».. «زينة الفرح»