الاتحاد

عربي ودولي

قبائل المحفد ترفض تحركات ميليشيات «الإصلاح»

مسلحون قبليون في المحفد يراقبون الطريق العام منعا لأي تحرك لميليشيات «الإصلاح» (من المصدر)

مسلحون قبليون في المحفد يراقبون الطريق العام منعا لأي تحرك لميليشيات «الإصلاح» (من المصدر)

عدن (الاتحاد)

أعلنت قبائل في مديرية المحفد بمحافظة أبين رفضها لأي تحركات عسكرية تقوم بها ميليشيات حزب الإصلاح الإخواني صوب مناطق أخرى بالمحافظة في ظل إعلان التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات بيانا أكد فيه على ضرورة إيقاف التصعيد وإنهاء الاقتتال مع المجلس الانتقالي. وأشار مصدر محلي لـ»الاتحاد» إلى أن مسلحين قبليين نصبوا عددا من النقاط التفتيشية في الخط العام الواصل بين شبوة وأبين وسط منع أي تعزيزات عسكرية تابعة لميليشيات حزب الإصلاح القادمة من مأرب، موضحا أن النقاط التفتيشية اعترضت طريق شاحنات عسكرية تحمل أسلحة وذخائر كانت في طريقها إلى منطقة العرقوب في لودر ومدينة شقرة التي تتمركز فيهما ميليشيات الإصلاح وأجبرتها على العودة باتجاه شبوة. وأضاف أن عددا من قبائل المحفد أعلنوا رفضهم أي تحركات عسكرية من قبل ميليشيات الإصلاح، موضحا أن تلك التحركات هي خرق واضح لما دعا إليه الأشقاء في السعودية والإمارات بشأن احتواء الأزمة في الجنوب.

اقرأ أيضا

إثيوبيا تعتقل عناصر من "داعش" و"الشباب" خططوا لهجمات