الاتحاد

الإمارات

الغرير: القرار يجسد إيمان محمد بن راشد بالقيادات الشابة

وفاء وعرفان من حمدان بن محمد للوالد وقائد مسيرة النهضة في دبي

وفاء وعرفان من حمدان بن محمد للوالد وقائد مسيرة النهضة في دبي

قدم سعادة عبدالعزيز عبدالله الغرير رئيس المجلس الوطني الاتحادي التهنئة إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ''رعاه الله'' بمناسبة تعيين سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولياً للعهد في إمارة دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائبين للحاكم·
كما قدم الغرير التهنئة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم متمنيا لسموهما التوفيق والسداد في تحمل مسؤولياتهما· مؤكداً حكمة القيادة الرشيدة في إمارة دبي والرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي·
وقال الغرير إن إيمان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بضرورة إعطاء الفرصة وتهيئتها للقيادات الشابة لتولي المهام والمسؤوليات في مختلف القطاعات وعلى كافة المستويات كان من أسباب صدور هذا المرسوم اضافة إلى إيمان سموه بالتدرج في تولي المهام القيادية·
وأشاد الغرير بمدى ما يتمتع به سمو الشيخ حمدان بن محمد من صفات القائد ورؤيته الاستراتيجية ومهاراته القيادية التي استلهمها من والده والذي حرص على مرافقته والتواجد معه في مختلف المناسبات والزيارات الرسمية وغيرها مما ساهم في وضع أسس وملامح نهج سموه القيادي·
كما أشار الغرير إلى المناصب التي يشغلها سمو الشيخ حمدان بن محمد والتي أضافت لسموه الكثير وأهلته لهذا التكليف ومنها رئاسة المجلس التنفيذي لإمارة دبي المعني بمتابعة شؤون الإمارة والدوائر الحكومية العاملة فيها مما مكن المجلس من تحقيق الكثير من الإنجازات أبرزها خطة دبي الاستراتيجية· وأشاد الغرير بالصفات القيادية التي يتمتع بها سمو الشيخ مكتوم بن محمد خصوصا في مجالات العمل الاقتصادي وتولي سموه العديد من المناصب الأخرى ومنها رئاسة سلطة المنطقة الحرة للتكنولوجيا والإعلام إضافة إلى رئاسته لمؤسسة دبي للإعلام·
تحولات كبيرة
وأكد الدكتور محمد سالم المزروعي الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي أنه منذ تولي سمو الشيخ حمدان بن محمد رئاسة المجلس التنفيذي لإمارة دبي وقد واكب تحولات كبيرة في كافة المجالات للإمارة وأكسبه المنصب خبرات كبيرة خاصة أن الفترة الماضية شهدت مناقشة لاستراتيجيات الإمارة ومتابعة تنفيذها وتطبيقها على مستوى الدوائر المحلية بالإمارة وهذه مسؤولية كبيرة وثقة أكبر من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لسمو الشيخ حمدان الذي هو أهل لولاية العهد في دبي·
وقال إن تولي سموه ولاية العهد يأتي في وقت مهم خاصة مع تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد مسؤوليات أكبر على مستوى الدولة ورئاسة مجلس الوزراء، لافتا أن الخبرة التي اكتسبها سمو الشيخ حمدان بن محمد كفيلة بنجاحه وتضاف الى رصيد قيادته واستمراره في الإنجازات التي حققها والده الذي أحسن تربية أبنائه ووضعهم على الطريق الصحيح في القيادة وممارسة العمل وتحمل المسؤولية·
استمرار لمدرسة النجاح
وقال الدكتور سلطان المؤذن عضو المجلس الوطني الاتحادي: نبارك ونهنئ ولاية العهد لسمو الشيخ حمدان بن محمد ونؤكد أنه استمرار لمدرسة النجاح والإنجازات التي أرساها والده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد من أجل توفير الحياة الكريمة للمواطنين، وأضاف: ونحن على ثقة بأن سمو الشيخ حمدان بن محمد هو استمرار لنهج والده وسيرته المعطاءة ومدرسته التي تعلم ونهل منها فن القيادة الحكيمة والرشيدة التي تعمل من أجل الناس·
رؤية ثاقبة
وأوضحت ميساء راشد غدير عضوة المجلس الوطني الاتحادي أن المرسومين اللذين أصدرهما صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، يعكسان رؤيته الثاقبة التي تثق بالقيادات الشابة، وتقدم لها كل الدعم لتتحمل المسؤولية الملقاة على عاتقها، والتي تأتي حتمياً نتيجة لطبيعة المجتمع الإماراتي الشاب·
وأضافت غدير أن هذين المرسومين لم يكونا مفاجأة لأن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، كان قد أهّلهما لتولي هذين المنصبين، بعد أن أوكل إليهما العديد من المناصب والمسؤوليات خلال السنوات الماضية فأهلهما لهذه المسؤولية مبكراً·
مطلع على قضاياهم
وأعرب حسين الشعفار عضو المجلس الوطني الاتحادي عن سعادته البالغة لتولي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ولاية عهد دبي لأنه جدير بالمنصب وبالثقة التي أولاها إياه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ولدينا الثقة الكاملة في أنه سوف يسير على خطى أبيه لأنه قريب للناس ومطلع على قضاياهم وآرائهم ويستمع لكل ما يقولونه، لذلك فهو قائد اكتسب الخبرة من والده ويتميز بكل صفات القائد الناجح·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر مرسومين بتعيين مديرين عامين