الاتحاد

رأي الناس

ناصية كاذبة

أكثروا السجود لتغذية الناصية؟
ما الناصية، ولماذا هي كاذبة؟
قول الله تعالى (كلا لئن لم ينته لنسفعاً بالناصية * ناصية كاذبة خاطئة). والناصية هي مقدمة الرأس.. ما هو المعنى بأن يقول رب العباد ناصية كاذبة خاطئة؟، نفهم أن المراد ليست ناصية كاذبة وإنما المراد معنى مجازي وليس حقيقياً، فالناصية هي مقدمة الرأس لذلك أطلق عليها صفة الكذب (في حين أن المقصود صاحبها).. فإن جزء المخ الذي تحت الجبهة مباشرة «الناصية» هو المسؤول عن الكذب والخطأ وأنه مصدر اتخاذ القرارات، فلو قطع هذا الجزء من المخ الذي يقع تحت العظمة مباشرة فإن صاحبه لا تكون له إرادة مستقلة ولا يستطيع أن يختار.. ولأنها مكان الاختيار قال الله تعالى: (لنسفعا بالناصية) أي نأخذه ونحرقه بجريرته.. وبعد أن تقدم العلم أشواطاً وجدوا أن هذا الجزء من الناصية في الحيوانات ضعيف وصغير (بحيث لا يملك القدرة على قيادتها وتوجيهها) وإلى هذا يشير المولى سبحانه وتعالى: (ما من دابة إلا هو آخذ بناصيتها).. وجاء في الحديث الشريف: «اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك». ولحكمة إلهية شرع الله أن تسجد هذه الناصية وأن تطأطئ له فتخرج الشحنات السالبة من الرأس إلى الأرض ويصل الدم إلى أجزاء الدماغ كلها فيغذيها بالشحنات الموجبة التي يحتاج إليها ولأن في الدماغ شعيرات دموية لا يصل إليها الدم إلا بالسجود، وهذه من حكمة الله سبحانه وتعالى (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً).. علينا أن نكثر من السجود لتكون قراراتنا سليمة وأسلمها أننا نعبد الله الواحد الأحد فيزيد إيماننا بالله تعالى.. وعند الإقدام على أمر نقوم بصلاة الاستخارة يعني نسجد بناصيتنا لله تعالى ليختار لنا الطريق والرأي السليم.

فرح محمد - أبوظبي

اقرأ أيضا