الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن تتهم إيران بالقيام بـ"أنشطة نووية محتملة غير معلنة"

مايك بومبيو

مايك بومبيو

اتّهم وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إيران، اليوم الثلاثاء، بالقيام بـ"أنشطة نووية محتملة غير معلنة".

وكتب بومبيو، على "تويتر"، أن "غياب التعاون التام للنظام الإيراني" مع الوكالة الدولية للطاقة الذريّة يثير "تساؤلات بشأن (وجود) أنشطة أو مواد نووية محتملة غير معلنة" لدى إيران، التي طالبتها الوكالة الأممية بالرد على أسئلة متعلقة ببرنامجها النووي.

وأضاف أن "العالم لن يُخدع. سنحرم النظام (الإيراني) كل السبل التي قد تقود (لامتلاكه) سلاحاً نووياً".

تأتي تصريحات بومبيو غداة دعوة المدير العام بالنيابة للوكالة الدولية للطاقة الذرية كورنيل فيروتا إيران للرد سريعا على مخاوف منظمته المرتبطة ببرنامج طهران النووي في وقت تتخذ طهران خطوات لخفض التزامها ببنود الاتفاق الذي أبرم في هذا الصدد عام 2015.

كما أعلنت  الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران بدأت تركيب مزيد من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة وتمضي نحو تخصيب اليورانيوم، برغم أن هذا محظور بموجب الاتفاق النووي الذي أبرمته مع القوى العالمية.

ودعا المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية كورنيل فيروتا إيران إلى "الرد فوراً على الأسئلة" التي توجهها هذه الهيئة التابعة للأمم المتحدة إليها في إطار مهمتها مراقبة النشاطات النووية لطهران.

اقرأ أيضاً... أميركا: قلقون بسبب مشتريات الصين من النفط الإيراني

ويسمح الاتفاق المبرم عام 2015 لإيران بإنتاج يورانيوم مخصب باستخدام ما يزيد قليلاً على خمسة آلاف من الجيل الأول لأجهزة الطرد المركزي (آي.آر-1). كما يمكن لطهران، بموجب الاتفاق، استخدام عدد قليل من أجهزة الطرد المركزي الأكثر تطوراً للأغراض البحثية فحسب لكن دون تخزين اليورانيوم المخصب.

اقرأ أيضا

66 دولة تلتزم بتحييد أثر الكربون بحلول 2050