الاتحاد

الإمارات

خليفة العبري لـ«الاتحاد»: مشاريع الإمارات في قطاعات الطاقة رائدة ومتميزة

خليفة العبري

خليفة العبري

بسام عبدالسميع (أبوظبي)

قال خليفة بن سعيد العبري، الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية والتنموية بالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، إن مشاريع الإمارات في قطاعات الطاقة مشاريع رائدة ومتميزة، لافتاً في تصريحات لـ«الاتحاد»، أمس، إلى أن هذه التجربة يتم النظر إليها خليجياً لتحقيق الاستفادة القصوى منها.
وأشار في هذا الصدد، إلى وجود لجنة خليجية مشكلة بين دول مجلس التعاون تعنى بالطاقة، بما يخدم الهدف الأساسي في مجال تطوير الآفاق المتجددة وزيادة مساهمتها في دول المجلس.
وأضاف: تشكل تجربة الإمارات في مجال الطاقة النووية السلمية الريادة في القطاع خليجياً، ومستقبلاً سيتم الاستفادة من هذه التجربة، عبر تبادل الخبرات والاطلاع على كافة مراحل التجربة وملامحها لدعم التوجه الخليجي في هذا القطاع.
وأفاد العبري، بأن مشاركة الأمانة العامة لدول التعاون في هذا الحدث تدلل على دور التعاون في مجال الطاقة خليجياً، ومشاركة المنظمات الخليجية العاملة في هذا المجال، عبر جناح يضم 11 منظمة، والطاقة المتجددة والمجالات المعنية بالطاقة المتجددة، وذلك بناءً على توجيهات قادة دول التعاون.
ونوه إلى أن النسخة الحالية من مؤتمر الطاقة العالمي، تعد الأكبر في تاريخ انطلاقة الحدث منذ عام 1924، معرباً عن فخره باستضافة دولة الإمارات العربية المتحدة لهذا الحدث العريق والتاريخي.
وأشار إلى أن الحدث، يعد منصة فريدة لقادة العالم وصناع القرار في مجال الطاقة، لاستكشاف ماهية مستقبل الطاقة ومجالات الابتكار التي تسهم إيجاد حلول ومصادر جديدة، ووضع خريطة طريق للمستقبل.
وقال: إن «استضافة الإمارات للدورة الـ24 لمؤتمر الطاقة العالمي أبوظبي 2019، يعد مكسباً كبيراً لدول التعاون، فاستضافة الإمارات لهذا الحدث هو استضافة خليجية لأكبر مؤتمر في قطاع الطاقة يعقد للمرة الأولى في المنطقة»، مشيراً إلى أن المؤتمر أكبر تجمع دولي لمواجهة التحديات ورسم ملامح مستقبل صناعة الطاقة في العالم، وبمشاركة قادة قطاع الطاقة وأبرز الخبراء من مختلف الدول.

اقرأ أيضا