الاتحاد

الرياضي

الخيول العربية تخوض التحدي بمنطقة الظفرة

السباقات تشهد إقبالاً كبيراً من المشاركين (من المصدر)

السباقات تشهد إقبالاً كبيراً من المشاركين (من المصدر)

منطقة الظفرة (الاتحاد)

يقام اليوم السباق الثالث للخيول العربية الأصيلة لهذا الموسم بمدينة زايد في نادي ليوا الرياضي بواقع سباقين تبلغ مسافة الأول 1700 متر، والثاني 1400 متر، مع إمكانية إضافة شوط ثالث لمسافة 1400 متر في حال وصل عدد المسجلين إلى أرقام عالية.
وكان النادي قد وضع شروطاً خاصة بالمشاركة في الشوط الأكبر الذي يضم أوائل السباقات الماضية، بينما ينضم الحاصلون على مراكز متأخرة والملاك الجدد إلى الأشواط الأخرى، مثلما وضح النادي خلال تفاصيل وعملية التسجيل والإعداد للسباق.
وتأتي منافسات الخيول العربية الأصيلة لكي تكون جزءاً مهماً جداً من السباقات التي ينظمها النادي خلال موسمه الرياضي، خاصة مع تنوع وتعدد الرياضات في الموسم، وما ينظمه من أنشطة مختلفة وبطولات متعددة تضم منافسات الخيول والسيارات والدراجات، والعديد من الرياضات الأخرى. ويتطلع النادي إلى مواصلة تنظيم البطولات والمنافسات المختلفة في موسمه الحالي، وأن يكون هناك تنوع وتناغم بين الأحداث المرتقبة طيلة الموسم، كما ينشد النادي أن يكون هناك أعداد أكبر من المشاركين في كل بطولاته وأحداثه الرياضية.
بدوره، أكد حمدان المزروعي، مدير النادي، أن منافسات الخيول العربية الأصيلة هي من صميم موسم النادي، وتلقى رواجاً وإقبالاً كبيرين من ناحية حضور أهالي منطقة الظفرة، وقال: نتوجه بكل رياضاتنا لتنظيم وإعداد المنافسة لأهالي المنطقة في صورة مثالية، ونركز على أهمية أن تكون المشاركة متاحة للجميع.
وأضاف: منطقة الظفرة أصبحت منصة رياضية مهمة للرياضات كافة، خاصة مع تنوع البطولات وتعددها، وأيضاً ما يضيفه النادي من لمسات مهمة في التنظيم وفي سجل الإعداد للمنافسات بشكل عام.
وعبر المزروعي عن الارتياح الكبير الذي لمسه لدى الملاك، خاصة مع وجود بطولة خاصة ينظمها النادي وتوجهه نحو الإنتاج والخيول العربية الأصيلة، وقال: «وجدنا تجاوباً وارتياحاً كبيرين من أبناء المنطقة في الإقبال على المشاركة، وأيضاً السعادة لأن تكون هناك منافسة خاصة بالظفرة تتيح الفرصة للجميع للمشاركة والتميز».
وأضاف: «سباقات الخيل من الرياضات المعروفة والمتميزة في الإمارات، وسعينا دائماً لأن نوجد لها جمهوراً وحضوراً في منطقة الظفرة».
وكشف المزروعي عن وجود بعض التقنيات الحديثة التي سيتم استخدامها خلال السباق اليوم، وقال: «ستتم الاستعانة بتقنيات حديثة خلال التحكيم بتركيب كاميرا وشاشة عند خط النهاية، بالإضافة إلى وجود حكام لتثبيت المراكز الفائزة».
وأوضح المزروعي أهمية أن يتم تطبيق القوانين واللوائح التي اعتمدها النادي خلال السباق، حيث أكد أن من أهم الاشتراطات هو أن تكون الخيل عربية ومن الإنتاج المحلي، وقال: «مراجعة جوازات وأوراق الخيول من أهم النقاط التي نركز عليها، ولذلك وضعنا القوانين والضوابط المناسبة والملائمة للمنافسة». وقال: «نتوقع أن نشهد إقبالاً كبيراً على المنافسة من أبناء المنطقة الذين يتفاعلون دوماً مع هذه السباقات، لا سيما مع وجود العدد الكبير من ملاك الخيول العربية الأصيلة هنا في الظفرة».

اقرأ أيضا

رئيس نادي برشلونة يثق في قدرة ميسي على مواصلة اللعب بعد 2021