الاتحاد

عربي ودولي

التوافق تستبعد عودة وشيكة للحكومة

أكد النائب عن جبهة التوافق السنية حارث العبيدي أمس أن عودة الجبهة إلى الحكومة غير مطروحة حاليا وأن المفاوضات جارية حول الآلية التي يتحدد بموجبها قرار العودة والتي تشتمل على الالتزام بتطبيق التمثيل الحقيقي والشراكة للتوافق في اتخاذ القرارات· وأوضح العبيدي أن التوافق تدرس حاليا سبل تفعيل دورها في الحكومة ضمن المشاركة في اتخاذ القرارات في الدولة العراقية موضحا أن مشاركة التوافق في الحكومة لم تكن حقيقية وأن الكثير من الأدوار كانت مهمشة في اتخاذ القرارات· ونوه الى أن الجبهة تدرس مع مكونات أخرى خارج الحكومة إمكانية تفعيل دورها في القرار السياسي ومشاركتها بالشكل الذي يمثل الإطار الحقيقي لما يسمى بحكومة الوحدة الوطنية· كانت الجبهة قد سحبت وزراءه االخمسة ونائب رئيس الوزراء من الحكومة بداية أغسطس الماضي· وأشار العبيدي إلى أن واحدة من مواد الاعتراض وموضوع النقاش هي تقليص عدد الوزارات وتحجيم دور البعض والحيلولة دون قيامها بأعمال تتنافى مع أصل وجودها·· منوها الى أن غياب التوازن في وزارة الأمن الوطني أحد المواضيع المطروحة للنقاش، كون الوزارة خرجت عن سياقها كوزارة للدولة ومارست أعمالا وامتدادات لا تسمح بها السياقات الدستورية·

اقرأ أيضا

رئيس وزراء تركيا السابق ينتقد الحزب الحاكم بشدة