الاتحاد

قف للمعلم وفِّهِ التبجيلا

قف للمعلم  وفِّهِ التبجيلا

قف للمعلم وفِّهِ التبجيلا

المعلم أهم عنصر في العملية التعليمية، حيث يؤسس ويغرس في الطلبة المبادئ الأساسية لكافة العلوم، خاصة في المرحلة الابتدائية، فهي مرحلة خطيرة ترتكز على المعلم بشكل كبير لأن بهذه المرحلة يتقبل الطلاب أي معلومة ويستوعبون كل شيء، أي نستطيع أن نشكل شخصياتهم كيف نشاء ·
وإذا استطاع المعلم ان يوصل لهم المعلومة بالشكل المطلوب، فسوف تترسخ في أذهانهم مما يجعلهم مهيئين للمراحل التعليمية القادمة بشكل قوي وبتأسيس يجعلهم يملكون ثقة نفسية ترفع من مستوياتهم التعليمية وتقوي شخصياتهم وبالتالي يكونون أشخاصا ناجحين وفعالين في المستقبل ومساهمين في تقدم وتطوير المجتمع ·
ان الدولة تولي اهتماما كبيرا بالتعليم وتضع ميزانية ضخمة كفيلة بتطويره، بدءاً من مراحله الاولى حتى التعليم العالي والبعثات الخارجية، وهذا جلي في متابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للتعليم ومخرجاته·
قد انشأ مجلس ابوظبي للتعليم لتطوير هذا المجال المهم والاستراتيجي لضمان رفد الوطن بعناصر فعالة ومنتجة تساهم في مسيرة التنمية·
لذا اقترح الآتي :
- تعديل رواتب المعلمين والمعلمات بحيث تناسب أهميتهم، فقد لوحظ في الآونة الأخيرة· خروج المعلمين من ميدان التعليم والبحث عن مؤسسات حكومية أخرى نظرا لانخفاض رواتبهم لكونها لا تناسب الجهود التي تتطلبها مهنة التدريس، فضلا عن غلاء المعيشة في الوقت الحالي ·
- التنسيق مع الجامعات لتطوير المناهج في كليات التربية بالجامعات بحيث يتخرج المعلم او المعلمة وهو متقن مختلف المهارات التعليـــمية·
-العمل على توطين الادارة المدرسية بخريجين جامعيين مؤهلين ببرامج تدريبية حديثة·
- العمل على وضع جوائز مالية كل عام بكل منطقة تعليمية بحيث يتم تكريم المعلم والمعلمة والإدارة المدرسية الذين يتميزون بنشاط تعليمي يسهم في تطوير مسيرة التعليم·
- صرف أراض سكنية للمعلمين المستحقين والمعلمات لأهمية دورهم في تنشئة الفرد والمجتمع·

محمد خلفان المرر

اقرأ أيضا