الاتحاد

عربي ودولي

البرهان يؤكد متانة العلاقات السودانية-المصرية

عبدالفتاح البرهان يستقبل وزير الخارجية المصري سامح شكري

عبدالفتاح البرهان يستقبل وزير الخارجية المصري سامح شكري

أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، اليوم الإثنين، متانة وأزلية العلاقات بين السودان ومصر وتطورها على المستويات كافة.

وأشار البرهان، لدى لقائه في مكتبه بالقصر الجمهوري اليوم وزير الخارجية المصري سامح شكري، إلى الروابط التاريخية التي تربط الشعبين الشقيقين.

وأكد شكري، في تصريحات عقب اللقاء، خصوصية العلاقات بين البلدين. وقال إن المباحثات بين الجانبين تناولت مجمل العلاقات الثنائية وضرورة تفعيل آليات العمل المشترك كافة واللجان الفنية بين البلدين.

من جهتها، أكدت وزيرة الخارجية أسماء محمد عبدالله أن المباحثات إيجابية وجرت في أجواء أخوية، حيث تم الاتفاق على استمرار التعاون بين البلدين في كل المجالات وتفعيل عمل اللجان الفنية المشتركة بين الخرطوم والقاهرة.

اقرأ أيضاً... أسماء عبدالله.. أول سيدة تتسلم وزارة الخارجية في السودان

من جانبه، صرح المُستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية بأن الوزير شكري استهل اللقاء بنقل رسالة دعم للسودان من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إلى الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس المجلس السيادي السوداني، مُعرباً عن تقدير القاهرة لنجاح السودان في الانتقال بشكل سلس إلى المرحلة الجديدة، وبدء مسار العمل الحقيقي نحو تحقيق آمال وتطلعات الشعب السوداني.

وأوضح المتحدث أن اللقاء تناول آليات تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث أعرب الوزير شُكري عن اهتمام مصر بدفع مسار التعاون مع السودان في كافة مجالات التنمية إلى آفاق أرحب، وعلى رأسها مجالات التعليم والصحة والربط الكهربائي وبناء القدرات وتبادل الخبرات، بما يُحقق مصالح البلدين ويُلبي تطلعات وآمال شعبي وادي النيل في الرخاء والتنمية.

كما تناول اللقاء عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها ملف مفاوضات سد النهضة.

اقرأ أيضا

فنزويلا تدعو أميركا لإعادة العلاقات الدبلوماسية