الاتحاد

الاقتصادي

المنصوري يشيد بالمبادرات المميزة لـ«الأوراق المالية» ومواكبتها أفضل الممارسات العالمية

المنصوري خلال تكريم الطريفي بحضور الزعابي والحضري ومريم السويدي (من المصدر)

المنصوري خلال تكريم الطريفي بحضور الزعابي والحضري ومريم السويدي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي سلطان المنصوري وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة هيئة الأوراق المالية والسلع، أن دولة الإمارات لديها رؤية واضحة وخطة عمل وقيادة حكيمة توجهنا لما فيه خير ومصلحة أبنائها، وأثنى على الأداء المميز الذي قدمته الهيئة ومبادراتها المتميزة إقليمياً ومواكبتها أفضل الممارسات العالمية وكوادرها الفنية، مشيداً خلال «اللقاء السنوي لأسرة الهيئة 2016»، تحت شعار «القراءة.. استثمار في عقول الأجيال»، بجهود فريق العمل بالهيئة خلال العام الماضي
وعبر المنصوري، عن اعتزازه بفوز الهيئة بالعديد من الجوائز وبمبادراتها المتميزة محلياً وإقليمياً وعالمياً، مثنياً على جهود عبد الله الطريفي الرئيس التنفيذي السابق للهيئة، المخلصة والدور الذي قام به في النهوض بالهيئة وتطويرها والارتقاء بأدائها.
وشارك في اللقاء لفيف من الشخصيات والفعاليات الاقتصادية يتقدمهم معالي مبارك راشد المنصوري محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة والمهندس عبد العزيز الشحي وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية وعبد الله آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة ومحمد بن علي بن زايد الفلاسي نائب محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة وبعض أعضاء مجلس إدارة الهيئة وسيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني وأحمد بن سليم رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للذهب والسلع.
وخلال الحفل كرم معالي المهندس سلطان المنصوري، عبد الله الطريفي بمناسبة انتهاء فترة عمله كرئيس تنفيذي للهيئة.
وشارك في التكريم الدكتور عبيد الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة بالإنابة ومحمد خليفة الحضري نائب الرئيس التنفيذي للشؤون المؤسسية والمساندة والدكتورة مريم السويدي نائب الرئيس التنفيذي للترخيص والرقابة والتنفيذ.
وألقى الزعابي كلمة استعرض فيها إنجازات الهيئة وأبرز توجهات وأهداف الخطة الاستراتيجية للهيئة خلال الفترة المقبلة والتنسيق مع شركائها الاستراتيجيين، وأهمية ترسيخ ثقافة «أيوسكو» لتصبح ثقافة عامة في أسواقنا المالية.
وقال «نهدف لاستكمال الإطار التشريعي وزيادة عمق الأسواق المالية ورفدها بمنتجات استثمارية، كما
نعمل على تطوير الكوادر البشرية والتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين». أثنى على الجهود التي بذلها عبد الله الطريفي في الفترة التي شغل فيها موقعه كرئيس تنفيذي للهيئة وإدارته الحكيمة، ووعد بمواصلة الهيئة مسيرة الإنجازات التي بدأها، وقدم له هدية رمزية من موظفي الهيئة وفاءً له وتعبيراً منهم عن اعتزازهم وتقديرهم لما قدمه للهيئة ولقطاع الأوراق المالية بالدولة من إسهامات قيمة وجهود متميزة، وتم كذلك عرض فيلم تسجيلي تناول أبرز المحطات في مسيرة إنجازات سعادة الطريفي.
كما قدم سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني درعاً من الهيئة لعبد الله الطريفي تقديراً لما قدمه من عطاءات وإنجازات قيمة على مدى السنوات الماضية.
وألقى الطريفي كلمة عبر فيها عن شكره واعتزازه بالفترة التي تولى فيها مسؤولية الهيئة وتقديره للدعم الذي قدمه معالي سلطان المنصوري وأعضاء مجلس الإدارة والجهود المتميزة لفريق العمل بالهيئة التي كان لها أكبر الأثر في إنجاح مسيرة عملها.
وقام وزير الاقتصاد خلال الحفل بتكريم الفائزين بجائزة «الفرسان» من موظفي الهيئة وفرق العمل بها، وقد فاز بجائزة فارس الهيئة هذا العام خالد الزعابي مدير إدارة الرقابة بالهيئة، كما تم تكريم الفائزين بالجائزة على مستوى فرق العمل وهم فريق اللجنة الفنية برئاسة الدكتور عبيد الزعابي، وفريق متابعة اجراءات مواجهة غسل الأموال وتمويل الإرهاب برئاسة الدكتورة مريم السويدي، وفريق الابتكار برئاسة محمد الحضري، واللجان الفرعية التابعة للفريق. كما تم كذلك تكريم الفائزين بجائزة الجهود المتميزة عن قطاعات الهيئة، والحاصلين على جوائز محلية وإقليمية ودولية، والفائزين بجائزة الصدى المتميز، والفائزين بجائزة موظف القطاع للتميز الوظيفي، وجائزة الجندي المجهول، كما تضمن اللقاء عرضاً لفيلم وثائقي عن أداء الهيئة وأبرز أنشطتها على مدى العام 2015.

اقرأ أيضا

100 شركة تقنية مالية تنضم لـ«دبي المالي العالمي»