صحيفة الاتحاد

الرياضي

قرعة ربع نهائي الكأس باتحاد الكرة اليوم

معتز الشامي (دبي)


تجري اليوم مراسم قرعة الدور ربع النهائي لكأس صاحب السمو رئيس الدولة في مقر اتحاد الكرة، حيث تأهلت 8 أندية هي العين والوصل والوحدة والجزيرة وشباب الأهلي دبي ودبا الفجيرة والفجيرة والشارقة، وتقام القرعة بالنظام المفتوح.
من ناحية أخرى نفى اتحاد الكرة أن يكون قد تم رصد وتحديد الآلية الخاصة، بتوزيع المكافآت المالية على الأندية المتأهلة للدور ربع النهائي لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، أو توزيع الأموال الخاصة بتنظيم الأندية لمباريات دور ال 16 على أرضها، وأكد سعيد الطنيجي نائب رئيس الاتحاد، رئيس لجنة المسابقات، أن رصد المكافآت المالية وتحديدها من اختصاص مجلس الإدارة، وقال: لا زال هناك وقت كافٍ قبل مباريات ربع النهائي والمزمع إقامتها أبريل المقبل، فيما يقام النهائي 3 مايو المقبل.
ولفت الطنيجي إلى أن تخصيص المبالغ المالية الخاصة بتكاليف تنظيم واستضافة مباريات دور الـ 16 للأندية التي كانت بمثابة ملاعب محايدة للبطولة، سيتم أيضا بشكل يراعي التكاليف الفعلية لإقامة واستضافة المباريات، وفق آلية سيتم إخطار الجميع بها بناء على رؤية مجلس الإدارة.
من جانبه، أكد محمد العامري المدير التنفيذي لنادي الوصل، أن هناك بعض الأندية استفسرت بشكل «ودي»، من الاتحاد، عن مستجدات ما تم الإعلان عنه قبل بداية الموسم، من حيث تخصيص مبالغ مالية كتكاليف استضافة المباريات، لدور ال 16 بالإضافة لتحديد القيمة المالية لمكافآت الدور ربع النهائي كما سبق وأشار الاتحاد.
وأوضح أن الوصل لم يستضيف أي مباراة في الدور المنقضي، بسبب تجديد العشب التي كانت تجري خلال توقيت مباريات البطولة، موضحاً أن الاتحاد في ذات الوقت، لم يخاطب ناديه بأي معلومة تتعلق بكيفية توزيع مكافآت دور الـ 8 للبطولة، أو دور الـ 16. وكانت أندية قد استفسرت عن الآلية التي سيتم بمقتضاها، تخصيص المكافآت المالية، التي سيتم رصدها لأدوار بطولة كأس رئيس الدولة، وهو القرار الذي سبق واتخذه مجلس إدارة الاتحاد بنهاية الموسم الماضي، ولاقى استحساناً كبيراً في الساحة الرياضية. كان الاتحاد قد أعلن عن تحمله قيمة مصاريف التنظيم والاستضافة لمباريات دور ال16 للبطولة نفسها، والتي أقيمت الأسبوع الماضي، على ملاعب محايدة، فيما كان الاتحاد قد ألمح في وقت سابق، إلى إمكانية تخصيص جزء من نسبة الـ 2%، التي يحصلها على عقود اللاعبين من الأندية، للمكافآت المالية التي سيتم رصدها لأول مرة في بطولة الكأس.