الاتحاد

الرياضي

أهداف «القدم اليمنى» تمنح التفوق للفرسان بالقوة 7

شباب الأهلي تفوق على النصر (تصوير أشرف العمرة)

شباب الأهلي تفوق على النصر (تصوير أشرف العمرة)

معتصم عبد الله (دبي)

واصل شباب الأهلي رحلة الدفاع عن لقب كأس الخليج العربي، الذي حققه في الموسم الماضي 2018- 2019، بقوة حينما نجح في إلحاق الخسارة الأولى بمضيفه النصر 2-0، أمس الأول، على استاد آل مكتوم في دبي، ليتربع على صدارة المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط، مدفوعاً بالقوة الهجومية المميزة لفريقه الذي تصدر قائمة الأقوى هجوماً في المسابقة برصيد 8 أهداف.
ومثلت أهداف «القدم اليمني» كلمة السر في تفوق «الفرسان»، خلال ثلاث مباريات على التوالي في الدور الأول للمجموعة الأولى، أمام العين 2-2، الجزيرة 4-0، النصر 2-0، وسجل مهاجمو شباب الأهلي 7 أهداف من أصل ثمانية في المسابقة بالقدم اليمنى.
وتناوب 4 لاعبين تسجيل أهداف الفرسان «بالقدم اليمنى»، بقيادة محمد جمعة «بيليه» الذي سجل 4 أهداف في مباراتي الجزيرة والنصر على التوالي «هدفين في كل مباراة»، مقابل هدف لأحمد خليل من ركلة جزاء أمام العين 2-2، وآخر للوفانور أمام العين أيضاً، وهدف لأحمد عبدالله «جشك» في المباراة ذاتها، فيما تكفل الجنوب أفريقي ثولاني سيريرو لاعب وسط الجزيرة بتسجيل الهدف الثامن لشباب الأهلي بالخطأ في مرمى فريقه.
ورأى الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، مدرب شباب الأهلي، أن فريقه كان الأفضل في المواجهة أمام النصر، بفضل الاستحواذ وصناعة الفرص والتحكم في إيقاع المباراة، رغم التأثير السلبي لارتفاع درجة الحرارة والرطوبة التي أثرت على أداء الفريقين، علاوةً على الاستفادة من النقص العددي في صفوف المنافس بعد طرد لاعبه مهند خميس.
وأثنى مدرب «الفرسان» على الظهور الإيجابي لنجوم الفريق الشباب أمثال محمد جمعة، ووليد عيسى ومروان فهد، مؤكداً سعادته باستغلال اللاعبين الشباب للفرصة كونهم بدائل مهمة في تشكيلة الفريق خلال المرحلة المقبلة، معيداً الفضل للعمل الكبير على مستوى فرق المراحل السنية في الأكاديمية والنادي، واصفاً اللاعبين الشباب بالخامات الجيدة، لافتاً إلى أن النتائج الإيجابية لفريقه تمثل دافعاً معنوياً قبل مباراة كأس سوبر الخليج العربي أمام الشارقة السبت المقبل.
في المقابل، ذكر البرازيلي كايو زاناردي، مدرب النصر، أن فريقه كان يعي جيداً صعوبة المباراة أمام منافس قوي، موضحاً أن طرد مهند خميس في الشوط الأول مثل «نقطة تحول»، وقال: «الغيابات المؤثرة في تشكيلة الفريق مقارنةً بمباراة الجولة الأولى أمام اتحاد كلباء، وفقدنا أكثر من ثمانية لاعبين في صفوف المنتخبين الأول والأولمبي».

اقرأ أيضا

الإمارات تطلب استضافة مونديال الفروسية 2022