الاتحاد

عربي ودولي

أردوغان يستغل القضاء بـ «شكل مخزٍ»

جنان كفتانجي أوغلو وسط أنصارها بعد الحكم عليها (أ ف ب)

جنان كفتانجي أوغلو وسط أنصارها بعد الحكم عليها (أ ف ب)

الاتحاد، وكالات (لندن، برلين)

اتهمت نائبة رئيس البرلمان الألماني، كلاوديا روت، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ«الاستغلال المخزي» للقضاء بسبب الحكم بالسجن لسنوات طويلة على سياسية معارضة.
وغردت روت، المنتمية لحزب الخضر، على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» «الحكم ليس سوى عمل انتقامي من المعارضة في إسطنبول، التي فازت في الانتخابات الأخيرة رغم تعرضها لأشد حملات القمع والإعاقة». وكانت محكمة في إسطنبول أدانت جنان كفتانجي أوغلو، القيادية بحزب الشعب الجمهوري المعارض، بتهم شملت الترويج للإرهاب وإهانة الرئيس، وحكمت عليها بالسجن لمدة نحو 10 سنوات.
وقال متحدث باسم الحزب، وكذلك وسائل إعلام إنه لن يتم إلقاء القبض على كفتانجي أوغلو على الفور، حيث تعتزم الطعن على الحكم.
وطالبت روت الحكومة الألمانية بعدم الوقوف كالمتفرج بعد الآن على «الضرب بحقوق الكثير من الديمقراطيات والديمقراطيين في تركيا عرض الحائط يوميا».
من جانبها حذرت مقررة تركيا في البرلمان الأوروبي، كاتي بيري، من أن الإطاحة بعمدة إسطنبول، أكرم إمام أوغلو ستكون له عواقب وخيمة على العلاقة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا. وغردت بيري عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» قائلة: «منذ الانتخابات المحلية، بدأت الحكومة التركية في استبدال رؤساء البلديات المنتخبين. وزير الداخلية سليمان صويلو يهدد الآن عمدة إسطنبول أكرم إمام أوغلو. إذا أطاحوا بإمام أوغلو، فستكون لذلك عواقب وخيمة للغاية على العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا. من الأفضل التفكير مرتين قبل التصرف».
وطردت وزارة الداخلية التركية ثلاثة رؤساء بلديات من حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد في المقاطعات الشرقية والجنوبية الشرقية من ديار بكر وفان وماردين بتهم تتعلق بالإرهاب، وألمح وزير الداخلية سليمان صويلو إلى أن إمام أوغلو قد يواجه مصيرا مماثلا. وزار إمام أوغلو العمد المطرودين في مدنهم كإظهار للتضامن.

اقرأ أيضا

عدد المهاجرين مستمر بالارتفاع وبلغ 272 مليونا في 2019