وليد فاروق (دبي)

نجح «ذئاب» الفجيرة في اقتناص ثلاث نقاط غالية من مضيفه الوصل بالتغلب عليه بهدف نظيف في اللقاء الذي جمع بينهما على استاد زعبيل ضمن منافسات الجولة الثالثة لبطولة كأس الخليج العربي.
أحرز هدف اللقاء الوحيد ناصر سيف في الدقيقة 69، وبهذه النتيجة رفع الفجيرة رصيده إلى 4 نقاط من ثلاث مباريات، في حين توقف رصيد الوصل عند نفس الرصيد . لم يقدم الفريقان العرض المنتظر طوال أحداث الشوط الأول، واختلف الوضع كثيراً في الشوط الثاني، وسعى كل فريق إلى تطوير أدائه الهجومي، ولاحت للفريقين عدد من الفرص.
رغم السيطرة الميدانية «النظرية» لأصحاب الأرض على مجريات اللعب من البداية وتفوقهم في «الاستحواذ» في ظل مشاركة 5 لاعبين أجانب بينهم اثنان من فئة المقيمين، المقيدين تحت السن، إلا أن الوصول إلى مرمى الفجيرة كان صعباً في ظل الإصرار على محاولة الاختراق من العمق عن طريق ليما وسواريز، وعدم تطوير الهجمات من الأطراف.
وفي الشوط الثاني حاول كلا الفريقين تطوير الشق الهجومي، وكانت البداية واضحة لصاحب الأرض الذي كشر عن أنيابه بمجموعة من الفرص الخطيرة المتلاحقة، عبر ويلتون سواريز وليما اللذين سددا بعيداً عن المرمى من داخل المنطقة، في حين تكفل التميمي حارس الفجيرة بالتصدي لإنفرادين كاملين.
ولم يقف الفجيرة موقف المتفرج، وعزز مدربه الجزائري مجيد بوقرة صفوفه بعدة تبديلات إيجابية منحت الفريق شكلاً هجومياً أفضل، وسدد البديل جوناثان صاروخية أخرجها حميد عبدالله بصعوبة إلى ركنية، قبل أن ينجح البديل الآخر سالم سيف في وضع «الذئاب» في المقدمة بعد أن ضرب «مصيدة» التسلل حيث تقدم ولعب الكرة لحظة خروج حارس الوصل محرزاً هدف الفجيرة في الدقيقة 69.