الاتحاد

منوعات

مسبار هندي يستعد للهبوط في القطب الجنوبي للقمر

(أرشيفية)

(أرشيفية)

يحاول مسبار هندي غير مأهول ليل الجمعة السبت، أن يحط على سطح القمر لتصبح الهند في حال نجاح المهمة رابع دولة في العالم تنجح في ذلك.

وأطلق المسبار "فيركام" في إطار مهمة "شاندرايان-2" في 22 يوليو من منصة في جنوب الهند ويتوقع أن يحط بين الساعة 01,30 و02,30 بالتوقيت المحلي السبت (الساعة 20,00 إلى 21,00 ت غ من مساء الجمعة) قرب القطب الجنوبي للقمر، بعد شهر ونصف الشهر من الدوران حول الأرض ثم القمر.

وما أن يستقر على سطح القمر سيفرج المسبار عن روبوت صغير نقال سيعمل بالطاقة الشمسية لمدة حوالى 14 يوما أرضيا لأخذ عينات علمية.

وفي حال تكللت عملية الهبوط بالنجاح، ستصبح الهند رابع دولة في العالم تنجح في ذلك بعد الاتحاد السوفياتي والولايات المتحدة والصين.

لكن قبل ذلك، سيحبس العلماء والشعب الهندي أنفاسهم خلال عملية النزول النهائية. وسيتابع رئيس الوزراء ناريندرا مودي الحدث من المقر العام لوكالة الفضاء الهندية في بانغالور.

والعملية حيوية ودقيقة جداً. ففي حال لم يبطء المسبار سرعته بما فيه الكفاية فهو سيتحطم على سطح القمر.

اقرأ أيضاً... الهند تطلق بنجاح أول مركبة إلى المريخ

وكان رئيس وكالة الفضاء الهندية ك. سيفان قال في يوليو الماضي "سنعرف 15 دقيقة مرعبة وصولاً إلى إنجاز عملية الهبوط بأمان قرب القطب الجنوبي".

وستكون "شاندريان-2" التي تعني "العربة القمرية" باللغة الهندية أول مركبة فضائية تحط في منطقة القطب الجنوبي غير المستكشف من قبل الإنسان.

وكانت عمليات الهبوط السابقة ولا سيما في إطار مهمات "أبولو" الأميركية، حصلت عند مستوى الاستواء على الجانب المرئي من القمر.

وفي مطلع السنة حطت مركبة صينية للمرة الأولى على الجانب المحجوب للقمر.

اقرأ أيضا

10 خطوات ترسخ قيمة الوقت لدى الأبناء