الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن: إيران تقترب من وضع يمكن معه إجراء محادثات

وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر في مؤتمر صحفي في البنتاجون (أرشيفية)

وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر في مؤتمر صحفي في البنتاجون (أرشيفية)

اعتبر وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، اليوم الجمعة، أن إيران تقترب ببطء على ما يبدو من وضع يمكن من إجراء محادثات معها.

يأتي هذا التصريح بعد أيام من تلميح الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى احتمال عقد اجتماع مع نظيره الإيراني حسن روحاني خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة التي ستعقد هذا الشهر في نيويورك.

وقال إسبر، في المعهد الملكي للخدمات المتحدة في العاصمة البريطانية لندن، "يبدو على نحو ما أن إيران تقترب ببطء من وضع يمكننا خلاله إجراء محادثات ونأمل أن يمضي الأمر على هذا المنوال".

ومنح روحاني، القوى الأوروبية شهرين إضافيين لإنقاذ الاتفاق النووي متعدد الأطراف الموقع في 2015.

وقال مسؤول دفاع أميركي كبير إن إسبر ونظيرته الفرنسية سيناقشان، غداً السبت، كيفية التنسيق بين القوات البحرية الفرنسية والأميركية لضمان حرية الملاحة في مضيق هرمز.

اقرأ أيضاً... رغم عدم معارضته الفكرة.. ترامب ينفي تفويض ماكرون الحديث إلى إيران

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن طهران أعلنت، اليوم الجمعة، أنها اتخذت خطوة أخرى لتقليص التزاماتها المنصوص عليها في اتفاق 2015.

وقال المسؤول الأميركي، رداً على سؤال بشأن قرار إيران البدء في تطوير أجهزة طرد مركزي لتسريع تخصيب اليورانيوم، "ما زلنا نعتقد أننا في حاجة لتشديد عقوباتنا إلى الحد الأقصى الممكن".

وعلقت ألمانيا على إعلان إيران تطوير أجهزة طرد مركزي بالقول إن الوقت لم يفت بعد كي تغير إيران مسارها.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية "نحث إيران على ألا تزيد من تأزم الوضع... لا يزال هناك وقت أمام إيران كي تتخلى عن المسار الخاطئ الذي تسلكه".

اقرأ أيضا

مساعدات إماراتية تغيث أهالي «تريم»