الاتحاد

عربي ودولي

قوة الإعصار "دوريان" تتراجع مع تهديده للساحل الأميركي

مياه الفيضانات تغزو شوارع مدينة شارلستون

مياه الفيضانات تغزو شوارع مدينة شارلستون

أعلن مركز الأعاصير الوطني الأميركي، اليوم الخميس، أن قوة الإعصار "دوريان" تراجعت ليصبح عاصفة من الفئة الثانية، فيما يقترب من ولايتي كارولينا الجنوبية وكارولينا الشمالية.

ويستعد السكان على سواحل الولايتين لمواجهة الإعصار المدمر.

وحذر خبراء الطقس من أن الإعصار، رغم خفضه إلى الدرجة الثانية، سيتسبب في فيضانات ورياح قوية مع ارتفاع الأمواج لأكثر من مترين على المناطق الساحلية في الولايتين.

وأضاف المركز، ومقره ميامي في أحدث بياناته، أن "دوريان" سيتحرك بمحاذاة سواحل كارولينا الجنوبية، اليوم الخميس، ثم ينتقل بالقرب من أو على سواحل كارولينا الشمالية مساء اليوم الخميس أو غداً الجمعة بالتوقيت المحلي.

اقرأ أيضاً... إعصار "دوريان" يقتلع أكثر من 13 ألف منزل في جزر البهاما

ونصحت السلطات سكان السواحل باتخاذ خطوات لحماية حياتهم وممتلكاتهم من المياه المرتفعة. وقال خبراء الطقس إن هناك احتمالاً لحدوث أعاصير واجتياح الفيضانات للشوارع وانقطاع التيار الكهربائي وتناثر حطام الأبنية في الشوارع.

وقال مركز الأعاصير الوطني إن "الموقف الآن أصبح فيه تهديد للحياة".

يقع مركز "دوريان" على بعد 80 كيلومتراً جنوب شرق مدينة شارلستون في كارولينا الجنوبية. وتتحرك العاصفة بسرعة نحو 13 كيلومتراً في الساعة، فيما تفيد التوقعات بتحوله صوب الشمال الشرقي بحلول مساء اليوم بالتوقيت المحلي.

اقرأ أيضا

السلطة الفلسطينية مستعدة للتفاوض مع رئيس وزراء إسرائيلي جديد