صحيفة الاتحاد

الإمارات

تنفيذ مشروع بحيرة كلباء وتحسين شبكة الطرق

كلباء - بدرية الكسار- تصوير :يوسف العدان
بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بدأ العمل فى تنفيذ مشروع بحيرة كلباء والطرق المجاورة والتي تبعد عن مدينة كلباء بنحو 2 كيلو متر مربع· وقد بلغت التكلفة التقديرية للمشروع 25 مليون درهم ، وذلك ضمن عدد من المشاريع الحيوية التى تعكس تزايد الاهتمام بالمناطق الطبيعية السياحية في المنطقة الشرقية ذات الجمال الطبيعي والمناظر الخلابة والتي تتميز بجبالها الشاهقة وزرقة مياه بحرها الرائع·
وقالت المهندسة خولة عبد العزيز النومان مدير عام دائرة الأشغال العامة وعضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة ان تنفيذ مشروع بحيرة كلباء والطرق المجاورة لها التي يمثل واجهة بحرية وسياحية وأحد المعالم الحضارية للمدينة · مؤكدة أن إنشاء البحيرة فى مدينة كلباء يضيف إيها لمسات جمالية مشيرة إلي موقع المدينة الفريد الذي اكسبها بعدا سياحيا حيث تعمل البحيرة على استقرار الحياة البرية والبحرية في المنطقة · وتتشكل القناة من أعمال التجريف في مساحة 587,567 مترا مربعا وبعمق أربعة أمتار وناتج حفر بلغ مليوني متر مكعب ،إلي جانب الحائط الجانبي والذي يبلغ طوله حوالي الثلاثة آلاف متر من البلاطات الخراسانية المقاومة للأملاح والتي ترتبط مع بعضها البعض بكمرات خراسانية ،مع طول إجمالي يبلغ الثلاثة آلاف متر ،وحاجز حماية حديدي يفصل ممر المشاة بعرض4,6 متر عن حوض البحيرة ·
وأضافت أنه قد تم تزويد البحيرة بمدخل ومخرج للمياه للتحكم في كميات المياه في أوقات المد والجزر مما يساعد على التجديد الطبيعي للمياه ،ويمنع ذلك وجود أي ترسبات أو تراكم للمياه في المنطقة بالرغم من أن الطاقة الاستيعابية للبحيرة تبلغ أكثر من مليوني متر مكعب من المياه كما تم إنشاء شبكة من الطرق الحديثة تحد البحيرة من ثلاثة اتجاهات بما يسهل حركة المرور، فقد تم إضافة حارة ثالثة للطريق القائم والذي يمر بمحاذاة البحيرة ،إلى جانب طرق الخدمة على جانب طريق الكورنيش، كذلك الطريق المزدوج الجديد من الجهة الشمالية والمزود بطرق خدمة مع ممرات مشاة ومواقف للسيارات ،مما يضاعف من أهمية المنطقة بتوفير المواقف للزوار·
تم استلام المرحلة الأولى من المشروع بينما المرحلة الثانية على وشك الانتهاء