الاتحاد

عربي ودولي

روسيا تعتزم إنتاج صواريخ جديدة وتحذّر من سباق التسلح

فلاديميير بوتين

فلاديميير بوتين

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، إن موسكو ستنتج صواريخ كانت محظورة، بموجب معاهدة نووية مهمة أبرمت في حقبة الحرب الباردة وانتهى العمل بها الشهر الماضي، لكنها لن تنشرها إلّا إذا فعلت الولايات المتحدة ذلك أولاً.

وذكر بوتين، خلال منتدى اقتصادي في منطقة الشرق الأقصى في روسيا، أن موسكو حثّت الولايات المتحدة على وقف تصعيد سباق التسلح بين خصمي الحرب الباردة السابقين، لكن واشنطن لم تستجب.

وعبر عن قلقه من حديث الولايات المتحدة عن نشر صواريخ في اليابان وكوريا الجنوبية، قائلاً إن: "مداها سيصل إلى أجزاء من الأراضي الروسية".

اقرأ أيضاً... بوتين يأمر الجيش الروسي بالرد على اختبار الصاروخ الأميركي

وتصاعد التوتر بشأن الحد من التسلح النووي بعد انسحاب واشنطن رسمياً من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى الشهر الماضي متهمة روسيا بانتهاكها وهو ما نفته موسكو.

وكانت المعاهدة تحظر الصواريخ، التي تنطلق من البر ويتراوح مداها بين 310 و400 ميل، ممّا يقلل من قدرة كلا البلدين على شن ضربة نووية مباغتة.

وقال بوتين "بالطبع، سننتج مثل هذه الصواريخ"، مكرراً تعهد موسكو بعدم نشر أي صواريخ جديدة ما لم تفعل الولايات المتحدة ذلك أولاً.

اقرأ أيضا

مجلس الأمن يرجئ التصويت على قرار بشأن أفغانستان