الاتحاد

لابد من صنعاء

الاتحاد الأوروبي يحضّ إيران على الالتزام بالاتفاق النووي

فيديريكا موغيريني

فيديريكا موغيريني

حضّ الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، إيران على "التراجع" عن التخلي عن التزاماتها بموجب الاتفاق النووي مع الدول الكبرى بعد أن أعلنت طهران أنها تستعد للإعلان عن تخليها عن التزامات جديدة متصلة بالبحث والتطوير النوويين.

وقال كارلوس مارتن رويز دي غورديخويلا المتحدث باسم وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي للصحافيين بروكسل "إننا نعتبر هذه الأنشطة غير متوافقة (مع الاتفاق النووي). وفي هذا السياق، نحضّ إيران على التراجع عن هذه الخطوات والامتناع عن أي خطوات إضافية تقوض الاتفاق النووي".

وترغب وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في إنقاذ الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين طهران والقوى الكبرى.

 

اقرأ أيضاً... واشنطن تفرض عقوبات جديدة على كيانات وأفراد في إيران

من جهتها، حذّرت فرنسا الثلاثاء، إيران من أي تقليص آخر لالتزامات طهران الواردة في الاتفاق النووي، لأن ذلك سيرسل "إشارة سيئة".

وقال مصدر دبلوماسي فرنسي، يشارك في المفاوضات بين طهران وواشنطن لخفض التوتر بين البلدين، إن مثل هذا القرار "سيجعل العمل أكثر تعقيداً لكن الضرورة ذاتها تبقى قائمة لأنه ليس هناك من طريقة أخرى للخروج من التصعيد الحالي غير ما نقترحه".

اقرأ أيضا