الاتحاد

الاقتصادي

منازل تتوسع في المشروعات السكنية للفئات متوسطة ومحدودة الدخل

مجسم مشروع

مجسم مشروع

أعلنت شركة ''منازل'' العقارية عن بيع جميع وحدات المرحلة الأولى من مشروع ''عمان جاردنز'' في العاصمة الأردنية عمان خلال الساعات الأولى من حفل الافتتاح الرسمي الذي جرت مراسمه في عمان أمس الأول، بينما تجاوز عدد الحاجزين في قوائم الانتظار ألف شخص، وسط توقعات ببيع المرحلتين الثانية والثالثة من المشروع خلال الأيام القليلة المقبلة·
وقال محمد مهنا القبيسي رئيس مجلس إدارة ''منازل'' العقارية، في بيان: إن قيمة مبيعات المرحلة الأولى بلغت 250 مليون درهم تمثل قيمة 500 فيلا تم بيعها خلال الساعات الأولى من حفل افتتاح العمل التنفيذي في المشروع أمس الأول تحت رعاية معالي رئيس الوزراء الأردني وبحضور وزير الأشغال بالنيابة عنه، إضافة إلى كل من وزير الكهرباء
ووزير البلديات، كما حضر الحفل قنصل دولة الإمارات بالمملكة الأردنية الهاشمية، ولفيف من رجال الاقتصاد والأعمال وممثلي الدوائر الحكومية والقطاع الخاص في الأردن·
وأضاف القبيسي أن بيع المرحلة الأولى من مشروع ''عمان جاردنز''، باكورة مشاريع الشركة الخارجية، في زمن قياسي يكرر ما حدث في مشاريع الشركة التي تم طرحها داخل دولة الإمارات، ويمثل حلقة جديدة تضاف إلى سلسلة النجاحات التي حققتها الشركة خلال الفترة الزمنية القصيرة من عمرها التشغيلي، موضحاً أن بيع تلك المرحلة يعكس مجموعة من الدلالات المهمة من بينها نجاح التوجه الاستثماري للشركة نحو التوسع في المشاريع السكنية للفئات متوسطة ومحدودة الدخل·
وأضاف أن هذه الخطوة تؤكد قدرة الشركة العالية على الإحساس بحاجة القطاع العريض من الجماهير الإماراتية والعربية على حد سواء من الوحدات السكنية، وتفوق الشركة في دراسة الأسواق المختلفة بدقة وموضوعية، وتبني آلية لتسعير الوحدات تضع ضمن أولوياتها المسؤولية الاجتماعية لرأس المال، فضلا عن تجاوز جسور الثقة بينها وبين العملاء والمستثمرين حدود الاطار المحلي في دولة الإمارات إلى الإطار الإقليمي في الدول العربية ومنطقة الشرق الأوسط، والكفاءة العالية في دراسة جغرافيا المكان واختيار موقع المشروعات بذكاء وخبرة كبيرين لتلبية طموحات الفئات المستهدفة، وأخيراً التزام الشركة بالجداول الزمنية المقررة لتنفيذ المشاريع التي تطرحها·
وأوضح القبيسي أن مشروع ''عمان جاردنز'' يضم 1863 وحدة سكنية متنوعة، ويقع على مساحة 500 ألف متر مربع، ويشمل مجمعاً سكنياً متكاملاً به ملاعب وحدائق، ويوفر الخدمات الأمنية لساكنيه على مدار 24 ساعة، مشيراً إلى أن المشروع يتضمن فللا سكنية بمساحات متنوعة تشمل غرفتين وصالة وثلاث غرف وأربع غرف، وعدداً من التاون هاوس لتلبية رغبات وطموحات كافة الفئات، بالإضافة إلى حدائق متطورة على مساحات كبيرة تمثل متنزهاً عاماً آمناً لحائزي الوحدات، ومواقف سيارات والمرافق العامة والخدمات الأخرى·
وذكر أنه سيتم تطوير المشروع وفق معايير عالمية متطورة في التصميم والتشطيب بنفس مواصفات مشروع ''فلل الريف''، الرائد الذي تتولى ''منازل'' تطويره في أبوظبي، مشيراً إلى أن حجم الاستثمارات المقرر ضخها في المشروع تصل إلى 1,5 مليار درهم وتم فتح باب الحجز في المشروع بأسعار تنافسية في داخل الأردن وخارجها تبدأ من 60 ألف دينار أردني للوحدة، حيث يجري تنفيذ المشروع على مدى 36 شهراً·
وأضاف: ''يشكل مشروع شركتنا في عمان ما نسبته 9,8% من الاستثمار الأجنبي المباشر في عام ·2007 ويتيح المشروع للعائلات حرية الاختيار بين ثلاثة أنماط مختلفة من الفلل، العربية والمتوسطية والصحراوية، وتبلغ مساحة كل واحدة منها حوالي 200 متر مربع''·
وأعرب رئيس مجلس إدارة ''منازل'' العقارية عن اعتقاده بأن بيع المرحلة الأولى في زمن قياسي يعكس قدرة الشركة المميزة على اقتحام أسواق العقارات الخارجية رغم اختلاف الظروف والعوامل الاقتصادية والثقافية والاجتماعية وكذلك التشريعات التي تنظم أسواق العقارات المستهدفة، وذلك بعد أن نجحت الشركة في ترسيخ مكانتها في سوق العقارات بدولة الإمارات وأصبحت من الشركات الكبرى في هذا القطاع الذي يسعى العملاء والمستثمرون إليها وليس العكس·
ونوه القبيسي إلى أن اختيار عمان لتنفيذ باكورة مشاريع ''منازل'' العقارية الخارجية تم بناء على دراسة متعمقة لقطاع العقارات في المملكة الأردنية الهاشمية والفرص المتاحة فيه وهيكل العرض والطلب والقدرة التنافسية للشركات المتواجدة، فضلاً عن القدرة الشرائية ومعدلات النمو الاقتصادي والزيادة في السكان المتوقعة، موضحاً أن الدراسات الدقيقة عن أسواق العقارات في الداخل والخارج تمثل إحدى الركائز الأساسية لأية شركة ترغب في النجاح وتسعى الى تحقيقه، كما أنها تمثل الحد الأدنى لإقامة المشروعات

اقرأ أيضا

الصين تزيد وارداتها من أميركا بموجب اتفاق التجارة الأولي