الاتحاد

منوعات

«دبي أوبرا» في سبتمبر.. قصص حب وملاحم تنبض بالرومانسية

حفل موسيقى فيلم غلادييتور (من المصدر)

حفل موسيقى فيلم غلادييتور (من المصدر)

أحمد النجار (دبي)

يواصل مسرح دبي أوبرا، إثراء المشهد الفني والثقافي، وإحياء روائع القصص التاريخية والملاحم الرومانسية التي توثق تراث الشعوب في الوجدان الإنساني، حيث تفاجئ روادها وزوارها خلال أمسيات شهر سبتمبر، باستضافة أضخم العروض الفنية، وقال جاسبر هوب، الرئيس التنفيذي لدبي أوبرا إن انطلاق العروض العالمية تتناغم مع كل اهتمامات عائلات العالم، حيث تتضمن ملاحم ورمانسية وقصص تجسد تخاطب العواطف الإنسانية.
وسيكون رواد دبي أوبرا مساء 5 و7سبتمبر، على موعد مع العمل المسرحي الأوبرالي «تراندوت» أو «الأميرة اليرقة»، يكتسب العرض الموسيقي الكبير، أهمية فنية بكونه من تأليف الملحن الإيطالي الشهير بوتشيني، الذي أبهر الملايين حوال العالم بروائع أعماله ، وتعد «تراندوت» التي يحييها أكثر من 200 فنان، واحدة من أشهر أنغام التينور، وهي من إخراج روبيرتو أندو.

المثالية والواقعية
وتواصل خشبة دبي أوبرا في إنتاج الدهشة ورسم مشهد الجمال من خلال استقطاب روائع العروض العالمية، لتقديمها من مسرح دبي الكبير إلى العالم، ففي ليلة 11 و12سبتمبر، يعلو صوت الفرح وتضج نفحات الدراما مع عرض «إيرلي سبرينغ» وهو عبارة عن دراما راقصة معاصرة « أخرجها «وانغ يوانيوان».
كما تحتضن خشبة دبي أوبرا عرض «بشائر الربيع»، وهي دراما راقصة معاصرة للمؤلّفة الموسيقية دو ويه، تدور قصتها حول شاب مثقف يواجه التعقيدات الناجمة عن قيم اجتماعية متحجّرة كانت تسود أرياف مقاطعتي جانغتسو وتزيجانغ في العشرينيات.
وفي مساء 18 سبتمبر، حفل موسيقى فيلم غلادييتور، وهو فيلم أسطوري حائز على جائزة الأوسكار خمس مرات على الشاشة الكبيرة، بينما تقدم أوركسترا سيمفونية حية الموسيقى التي أبدعها هانز زيمر وليزا جيرارد مع العازفين المنفردين والجوقة.
وفي مساء 20 سبتمبر، عشاق الموسيقى والمغامرات السحرية سيقضون أمسية مبهرة لم يشاهدوا مثيلها من قبل مع عرض فيلم «هاري بوتر وسجين أزكابان». حيث سيشاهدون سحر هاري بوتر وهو يحلٌّ عبر الشاشة الكبيرة عالية الوضوح.
وفي مساء 25 سبتمبر، يطل الفنان الكوبي، عازف البيانو ماركوس مادريجال، الحائز على الجوائز العالمية في العزف على البيانو.

اقرأ أيضا

أسبوع العائلة ينطلق اليوم في أبوظبي