الاتحاد

الإمارات

اتفاقية لعلاج ذوي الإعاقة بركوب الخيل

مريم الرومي وضاحي خلفان بعد توقيع اتفاقية

مريم الرومي وضاحي خلفان بعد توقيع اتفاقية

وقعت وزارة الشؤون الاجتماعية مع القيادة العامة لشرطة دبي، اتفاقية العلاج بركوب الخيل للأشخاص ذوي الإعاقة·
تقدم الاتفاقية برنامجاً مشتركاً لتوظيف ركوب الخيل للمساهمة في علاج الأطفال المصابين بالشلل الدماغي وذوي الإعاقة العقلية والتأخر النمائي والاضطرابات السلوكية، حيث يحقق الكثير من الأهداف العلاجية كتطوير قوة العضلات وتحسين وضعية الجسم وتنمية المهارات الحركية·
ووقع الاتفاقية معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية وسعادة الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي·
وأكدت معالي مريم محمد خلفان الرومي -خلال حفل توقيع الاتفاقية- سعي الوزارة إلى تفعيل نصوص القانون الاتحادي رقم 29 لسنة 2006 في شأن حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة، بمشاركة الجهات الحكومية والمحلية في قضية الإعاقة وتوفير الخدمات العلاجية والتأهيلية لأصحابها، وتحمل المسؤولية الجماعية نحو المعاقين·
وقالت معاليها: إن اتفاقية العلاج بركوب الخيل مع الإدارة العامة لشرطة دبي جاءت لتقديم برنامج مشترك له أسسه العلمية التي أثبتت فاعليتها في العديد من الدول المتقدمة لما تتصف به الخيل من سمات خاصة لا تتوافر في غيرها·
وأضافت معاليها أنه ينفذ هذا الأسلوب العلاجي مختصون مؤهلون ومدربون بشكل خاص على استخدام الخيل لأهداف علاجية تتناسب وطبيعة المشكلة التي يعاني منها الطفل المعاق·
وأكدت معالي وزيرة الشؤون الاجتماعية أن الوزارة سوف تبذل قصارى جهودها من أجل نجاح هذا البرنامج عبر تقييم وتحديد حالات الإعاقة التي تلائمها خدمات العلاج بركوب الخيل·
من جانبه، أكد الفريق ضاحي خلفان تميم قائد عام شرطة دبي أهمية توثيق شراكة شرطة دبي مع وزارة الشؤون في مجال الشأن الاجتماعي والتركيز عليها في إطار الاهتمام بإصلاح الأسرة والمجتمع، مشيراً إلى أهمية بذل الجهود المتضامنة والمشاركة في المجال الاجتماعي ومواجهة مشكلات المجتمع، ونوه بالعمل بروح التعاون فيما يتعلق بالشأن الاجتماعى·

اقرأ أيضا