الاتحاد

ثقافة

"ناشونال جيوغرافيك أبوظبي" توثق زيارة بابا الفاتيكان التاريخية إلى الإمارات

أعلنت ناشونال جيوغرافيك أبوظبي، التابعة لأبوظبي للإعلام، عن عرض الفيلم الوثائقي "زيارة السلام" الذي يوثق زيارة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان إلى دولة الإمارات العربية المُتحدة في شهر فبراير الماضي، وذلك اعتباراً من 5 سبتمبر في تمام الساعة 8 مساءاً بتوقيت الإمارات الساعة 7 بتوقيت السعودية.

يسلّط الوثائقي، الذي يعرض لأول مرة، الضوء على أهمية الزيارة البابوية الأولى لمنطقة الخليج والتي استمرت لمدة ثلاثة أيام، فضلاً عن الاجتماعات والفعاليات خلال زيارته لدولة الإمارات، التي تؤكد على مكانة الدولة باعتبارها عاصمة عالمية للتسامح.

يتناول الفيلم الوثائقي، الذي يتضمن ثلاثة أجزاء، أحداث الزيارة البابوية على شكل يوميات مع سلسلة واسعة من المقابلات مع مواطني ومُقيمي دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى مسؤولين حكوميين وممثلين عن الفئة الشبابية.

 يتناول الجزء الأول فترة ما قبل الزيارة، بدايةً من التواصل مع الكرسي الرسولي وصولاً إلى تلبية البابا لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

اقرأ أيضاً... الإعلان عن تشكيل لجنة عليا لتحقيق أهداف "وثيقة الأخوة الإنسانية"

فيما يتتبع الجزء الثاني أجندة البابا خلال زيارته لأبوظبي ولقائه بالإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الجامع الأزهر ورئيس مجلس حكماء المسلمين، والذي شهد توقيع وثيقة "الأخوّة الإنسانية" لنشر ثقافة السلام والاحترام وتوثيق أواصر المحبة والتسامح.

أما الجزء الثالث فهو يُسلط الضوء على القداس التاريخي الذي أحياه قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية في استاد مدينة زايد الرياضية، والذي شارك فيه أكثر من 100 ألف شخص من مختلف أنحاء العالم عندما طلب من الجميع الصلاة من أجل السلام.

اقرأ أيضا

معرض فني يستعيد «علامات» آدم حنين «الفارقة»