الاتحاد

الرياضي

منتخبنا لكرة القدم يبدأ رحلة الأمل وسباقاً مع الزمن للتأهل إلى مونديال 2022

بعثة منتخبنا الوطني تصل إلى العاصمة كوالالمبور استعداداً لمواجهة منتخب ماليزيا

بعثة منتخبنا الوطني تصل إلى العاصمة كوالالمبور استعداداً لمواجهة منتخب ماليزيا

مع شد الرحال إلى كوالامبور فجر اليوم للقاء ماليزيا يوم الثلاثاء المقبل ضمن الجولة الأولى من التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 لحساب المجموعة السابعة التي تضم كذلك منتخبات فيتنام وتايلاند وإندونيسيا، يبدأ منتخبنا الوطني لكرة القدم رحلة جديدة في سباق مع الزمن للتأهل إلى نهائيات مونديال 2022 و لينطلق حلم جديد يراود خيال كل عشاق الكرة الإماراتية وجسر من الأمل لتحقيق أمنية طال انتظارها منذ عام 1990.
و يدخل منتخبنا الوطني المرحلة الأولى من التصفيات الآسيوية هذه المرة تحت قيادة هولندية، وتحيطه مؤشرات إيجابية من كل جانب بعدما استعاد نجمه المفضل عمر عبد الرحمن بعد إصابة أبعدته لما يقرب العام، كما أن هدافه الأول علي مبخوت حصل على أطول فترة راحة منذ عدة مواسم وبالتالي فقد استعاد بريقه وحيويته وأصبح في أفضل جاهزية الآن، تحدوه أحلام وطموحات بلا حدود في الوقت الذي يقود فيه الفريق بيرت فان مارفيك من المدرسة الهولندية التي تعد الأفضل والأنسب لكرة الإمارات و للاعب الإماراتي المعروف بمواهبه الكبيرة وعشقه للكرة الهجومية.
ومن المؤشرات الإيجابية أيضاً عودة ثنائي خط الدفاع المتميز وليد عباس وحمدان الكمالي وهما من عناصر جيل الانتصارات والذهب، في ظل رغبة أكيدة من المدرب في حل المشكلة الدفاعية التي كان يعاني منها الفريق، ووصول خلفان مبارك نجم خط الوسط إلى أفضل جاهزية ليكون محطة لصناعة الأهداف في منطقة الوسط، ومعه علي سالمين الذي يمر بأفضل حالاته للقيام بدور إفساد هجمات المنافسين وتحقيق التوازن بين الدورين الدفاعي والهجومي في منطقة الوسط.
و بعيداً عن اللاعبين فإن منظومة الكرة بالإمارات حالياً تمر بأجواء ايجابية تواكب الحلم الجديد وذلك مع اطلاق الهوية الجديدة لرابطة الأندية المحترفة الإماراتية بثوبها المتألق و اكتسابها لشخصية اعتبارية توفر لها المرونة الكافية للتطوير والتميز والإبداع برئاسة عبد الله ناصر الجنيبي نائب رئيس اتحاد الكرة لتكون شاهداً جديداً على قرب اكتمال مرحلة التحول الكلي من الهواية إلى الاحتراف، كما أن اتحاد الكرة في حفل إجراء قرعة كأس صاحب السمو رئيس الدولة أمس أكد في حضور كل مسؤوليه أن أبرز أولوياته هو المنتخب الوطني ومسيرته في تلك التصفيات.
كانت بعثة منتخبنا قد غادرت في وقت سابق اليوم لمواجهة ماليزيا بقائمة مكونة من علي خصيف، وسالم راشد، وخليفة الحمادي، وخلفان مبارك، وعلي مبخوت، وعمر عبدالرحمن، ومحمد العطاس، وزايد العامري (الجزيرة) ومحمد الشامسي، وحمدان الكمالي، ومحمد برغش، وخليل الحمادي (الوحدة)، وخالد عيسى، ومحمد شاكر، وأحمد برمان، وبندرالإحبابي (العين)، والحسن صالح، وماجد سرور (الشارقة)، ووليد عباس، وإسماعيل الحمادي (شباب الأهلي دبي)، وحبيب الفردان، وطارق أحمد، وجاسم يعقوب(النصر)، وعلي صالح، وعلي سالمين (الوصل)، وحسن المحرمي (بني ياس)، ومن المنتظر أن تقام المباراة على "استاد بوكيت جلال" في العاشر من سبتمبر الجاري.

 

اقرأ أيضا

30 يوماًً على انطلاق أغلى بطولة جولف في العالم