الاتحاد

عربي ودولي

الحكومة الأفغانية قلقة إزاء "مخاطر" اتفاق أميركا وطالبان

الحكومة الأفغانية قلقة إزاء "مخاطر" اتفاق أميركا وطالبان

الحكومة الأفغانية قلقة إزاء "مخاطر" اتفاق أميركا وطالبان

حذّرت الحكومة الأفغانية، اليوم الأربعاء، من "مخاطر" اتفاق مقترح بين الولايات المتحدة ومسلحي طالبان لإنهاء الصراع طويل الأمد في أفغانستان.

وكتب المتحدث باسم قصر الرئاسة، صديق صديقي، على "تويتر" أن الحكومة تشعر بالقلق إزاء "المخاطر والتداعيات البغيضة"، التي يمكن أن يحدثها الاتفاق إذا تم توقيعه، مضيفاً أن الحكومة تريد مزيداً من التوضيح.

وتأتي التصريحات بعد يومين من مشاركة المبعوث الأميركي الخاص إلى أفغانستان، زلماي خليل زاد، في وضع مسودة الاتفاق مع الحكومة الأفغانية. وكان خليل زاد يزور كابول لمناقشة الاتفاق، الذي تمت الموافقة عليه من حيث المبدأ بين الولايات المتحدة وحركة طالبان.

اقرأ أيضاً... دبلوماسيون سابقون يحذرون من انسحاب أميركي كامل من أفغانستان

وقال خليل زاد، لشبكة "طلوع نيوز" الإخبارية الأفغانية، إنه قد يتم الإعلان عن اتفاق نهائي خلال الأيام القليلة المقبلة، لكن الأمر يحتاج لموافقة الرئيس الأميريكي دونالد ترامب.

وسوف تسحب الولايات المتحدة 5 آلاف جندي أميركي من أفغانستان خلال 135 يوماً كدفعة أولى، وفقاً للاتفاق.

وتنص بنود الاتفاق على أنه يجب على طالبان الدخول في محادثات مباشرة مع الحكومة الأفغانية، وهي خطوة رفض المسلحون اتخاذها حتى الآن.

اقرأ أيضا

رئيس الأركان الكويتي يبحث مع مسؤول عسكري أميركي أوجه التعاون المشترك