الاتحاد

الرياضي

ويليت يقطع «28» خطوة نحو قمة «جولف دبي»

إيرني إليس سجل 5 ضربات تحت المعدل ليقطع خطوة نحو المقدمة ( من المصدر)

إيرني إليس سجل 5 ضربات تحت المعدل ليقطع خطوة نحو المقدمة ( من المصدر)

مراد المصري (دبي)

تقدم الانجليزي داني ويليت 28 مركزاً، ليبلغ القمة بالشراكة مع الجنوب إفريقي إيرني إليس صاحب الرقم القياسي بثلاثة ألقاب، وذلك في أبرز منافسات اليوم الثاني لبطولة «أوميجا دبي ديزرت كلاسيك للجولف»، التي تنظمها مؤسسة الجولف في دبي، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتقام على ملعب المجلس في نادي الإمارات للجولف بدبي، ويبلغ مجموع جوائزها 2 مليون و650 ألف دولار أميركي.
وانطلق ويليت من المركز «28»، لكنه أنهى الفترة الصباحية لليوم الثاني في القمة، بعدما حقق 65 ضربة بواقع 7 ضربات تحت المعدل، ليبلغ مجموعه العام 9 ضربات تحت المعدل، بعدما كان حقق ضربتين تحت المعدل في اليوم الأول، لكنه عرف كيف يخطف الصدارة بأداء قوي رفقة مواطنه كريس وود الذي احتل المركز الثالث، بعدما سجل 4 ضربات تحت المعدل، ليصبح مجموعه 8 ضربات تحت المعدل، بالتساوي مع الهولندي يوست لوتين.
من جانبه، تفوق الجنوب إفريقي إيرني إليس، البطل أعوام: 1994 و2002 و2005، ونجح بتسجيل 5 ضربات تحت المعدل بمجموع 67 ضربة في اليوم الثاني، ليقطع خطوة نحو المقدمة معززاً مجموعه بواقع 9 ضربات تحت المعدل.
وتعد هذه المشاركة الـ15 للنجم صاحب المسيرة الحافلة، حيث قام أيضاً بتصميم ملعب يحمل اسمه في مدينة دبي الرياضية، ونجح خلال المشاركات الـ14 السابقة في التتويج ثلاث مرات، فيما بقى خلال أول 11 مشاركة بين الثمانية الأوائل، علماً أنه يمتلك خلال 52 جولة سابقة مجموع 172 ضربة تحت المعدل، بمعدل 68.69 ضربة للجولة الواحدة.
وشهدت قائمة الخمسة الأوائل وجود الإسباني ألفارو كيروش بطل نسخة عام 2011، بعدما حقق 3 ضربات تحت المعدل، ليبلغ مجموعه العام 7 ضربات تحت المعدل، وتساوى مع النيوزلندي بريت رومفورد بنفس الموقع.
وجاء ختام المشاركة العربية واعداً، حينما حقق المغربي فيصل السيرجيني نتيجة جيدة بواقع 4 ضربات تحت المعدل بمجموع 68 ضربة، لكنه لم ينجح باللحاق بركب المتأهلين إلى النهائيات، بعدما أجبرته نتيجة اليوم الأول التي بلغت 9 ضربات فوق المعدل، على إنهاء المنافسات بمجموع 5 ضربات تحت المعدل.
من جانبه كشف محمد جمعة بوعميم نائب الرئيس والرئيس التنفيذي للجولف في دبي، أن الإقبال على شراء تذاكر المنافسات كان كبيراً العام الحالي، حيث تلقت المؤسسة طلبات الشراء من مختلف دول العالم، ومنها الولايات المتحدة الأميركية وعدد من الدول الأوروبية والآسيوية والمنطقة، وقال: «شعبية هذه البطولة المتزايدة سنوياً، جعلت منها محطة يترقب الجميع زيارة دبي والاستمتاع بأجوائها الخلابة في هذا الوقت من العام، إلى جانب حضور منافسات الجولف التي تعد واحدة من الأقوى على صعيد الجولات الأوروبية، حيث تكفي مشاركة 8 لاعبين سبق لهم تحقيق الألقاب العالمية الكبرى، 6 لاعبين سبق أن احتلوا صدارة ترتيب الجولة الأوروبية، 20 لاعباً شاركوا في منافسات «كأس رايدر» العريقة، 9 أبطال سابقين لهذه البطولة بالذات، والجنوب إفريقي إيرني إلس حامل الرقم القياسي لأقل عدد من الضربات في جولة واحدة، وبلغ 61 ضربة عام 1994».
وأكد بوعميم أن البطولة تساهم بدعم عجلة التطور الرياضي والاقتصادي في الدولة ودبي، وهو أمر يدعو للفخر، ويضاعف المسؤولية للسنوات المقبلة، ويؤكد أهميتها من ناحية قطاع السياحة الرياضية.

المتصدر: الجولف.. رياضة مجنونة !
دبي (الاتحاد)

وصف الإنجليزي داني ويليت متصدر الترتيب العام، رياضة الجولف بالمجنونة، وذلك رداً على تباين النتائج التي يحققها، وقال: «هذه الرياضة مجنونة، في أسبوع تكون تحقق أفضل نتيجة وفي الأسبوع الذي تليه تجد نفسك متراجعاً، هناك جانب الحظ بلا شكل الذي خدمني في اليوم الأول في ضربة مهمة للغاية، لكنه يبقى عامل واحد يمكن أن يختفي، حيث يبقى دائماً العمل الجاد داخل وخارج الملعب».
وعبر اللاعب عن سعادته بتحقيق 7 ضربات تحت المعدل في اليوم الثاني، قائلاً: «حينما بدأت الجولة لم أتوقع أن أحقق هذا الرقم، لكنه جاء في نهاية الأمر، لعبت بأسلوب التسديدات القوية وتمكنت من التحكم بنسق الأداء كما أردت».
فيما أكد الجنوب أفريقي إيرني إلس، أن أداءه بات في أفضل أحواله بعد أسابيع قاسية عانى خلالها في الفترة الماضية، وأضاف: «حينما أعود إلى دبي أشعر دائماً بالراحة والاستمتاع على ملعب المجلس، التتويج باللقب في ثلاث مناسبات سابقة يمنحني المزيد من الدافع، لكن أيضا عملت مع مدربي بشكل قوي خلال الأيام الماضية ونجحت بهذه العودة إلى أجواء المنافسات».

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد سباقات «الإيذاع» في المرموم