الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يوقع اتفاقية مع المجلس الكندي للخدمات الصحية

حاكم الشارقة  خلال التوقيع على الاتفاقية مع المجلس الكندي للجودة الصحية

حاكم الشارقة خلال التوقيع على الاتفاقية مع المجلس الكندي للجودة الصحية

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الأعلى لجامعة الشارقة أن مستشفى الجامعة التعليمي سيعمل على تقديم الخدمات الصحية والعلاجية لمجتمع إمارة الشارقة على نحو خاص والدولة على نحو عام وفق أرقى معايير الجودة العالمية في الوقت الذي يقدم خدماته التدريبية على هذا المستوى لطلبة الطب في جامعة الشارقة·
وقال سموه قبيل توقيعه اتفاقية مع المجلس الكندي للجودة في الخدمات الصحية والعلاجية صباح أمس بمقر كليات الطب والخدمات الصحية في جامعة الشارقة: إن المستشفى سيعمل ضمن المنظومة العامة للخدمات الصحية التي تقدمها الدولة·
وقع الاتفاقية مع سموه السيد مارتن بومونت مدير التطوير في المجلس بحضور معالي حميد القطامي وزير الصحة، والشيخ محمد بن صقر القاسمي مدير منطقة الشارقة الطبية وكيل وزارة الصحة المساعد، والدكتور أمين أميري وكيل وزارة الصحة المساعد ورئيس مجلس إدارة مستشفى القاسمي، والدكتور عمرو عبدالحميد مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة لشؤون التعليم العالي، والدكتور إسماعيل بن محمد البشري مدير جامعة الشارقة ونوابه وأعضاء المجلس الكندي وعمداء الكليات الطبية وعدد من المسؤولين في وزارة الصحة ومستشفى القاسمي·
كما حضر مراسم التوقيع عدد من ممثلي السفارة والقنصلية الكندية في الدولة·
وتعمل الاتفاقية على وضع المقاييس والمعايير الدولية لضمان أعلى مستوى من الجودة العالمية في الخدمات العلاجية والصحية والتعليمية للمستشفى· وكان الدكتور ستان كاب المدير التنفيذي للمستشفى تحدث قبيل توقيع الاتفاقية عن اهتمام المجموعة الأسترالية التي يرأسها بأن يكون المستشفى نموذجاً متميزاً للخدمات الصحية والعلاجية وعلى أعلى مستوى ممكن من الجودة سواء في تجهيزاته أو في الأطباء والفنيين وجهاز التمريض العامل به، بالإضافة إلى مختبراته ومعامله والنظم الإدارية التي ستوضع له وما سيتم إدخاله له من تكنولوجيا متقدمة في المجالات كافة· وأشار إلى أنه تمت مراعاة الدور التعليمي الذي على المستشفى أن يؤديه، ويتمثل ذلك في جانب من هذا الأمر بالقاعات التدريسية والتعليمية التي سيتم إنشاؤها في المستشفى·
وأكد أن مجموعته اختارت المجلس الكندي لعقد هذه الاتفاقية لما لهذا المجلس من عراقة وخبرة طويلة في مجالات جودة المستشفيات امتدت لأربعين عاماً وضعوا خلالها معايير الجودة العالمية لأكثر من ألف مستشفى داخل وخارج كندا·
يذكر أن طاقة المستشفى الاستيعابية هي 210 أسرّة، وأن الطاقة الاستيعابية لمستشفى الأسنان الملحقة ستكون 120 كرسي معالجة· وأن العمل بمباني المستشفى وأعمالها الإنشائية سينتهي منتصف شهر يوليو المقبل· وسيستقبل المستشفى أول مريض له في الأول من شهر أكتوبر المقبل·

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي يؤكد الاهتمام بالعمل الإنساني محلياً