الاتحاد

عربي ودولي

لبنان يستدعي سفير تركيا إثر تصريحات أنقرة بشأن الرئيس عون

الخارجية اللبنانية تستدعي السفير التركي

الخارجية اللبنانية تستدعي السفير التركي

استدعت وزارة الخارجية اللبنانية، اليوم الثلاثاء، سفير تركيا لاستيضاحه حول بيان خارجية بلاده بشأن تصريحات الرئيس اللبناني ميشال عون.

وقالت وزارة الخارجية، في بيان صحفي بثته الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان، "بناءً على تعليمات وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، استدعى مدير الشؤون السياسية والقنصلية السفير غادي الخوري، السفير التركي في لبنان هاكان تشاكل، على خلفية البيان الذي أصدرته الخارجية التركية، الأحد الماضي، والذي تضمن تعابير ولغة لا تتطابق مع الأصول الديبلوماسية والعلاقات الودية التاريخية بين الدولتين والشعبين اللبناني والتركي".

وأضافت الوزارة "في هذا السياق، طلب السفير الخوري استيضاحاً حول هذا البيان وتصحيحاً واضحاً للخطأ من الجانب التركي، لتجنب سوء التفاهم حفاظاً على العلاقات الثنائية المميزة بين البلدين ومنعاً للإضرار بها".

اقرأ أيضاً... عون: هجوم طائرتين إسرائيليتين في لبنان إعلان حرب

كانت الخارجية اللبنانية استهجنت، أمس الإثنين، البيان الصادر عن وزارة الخارجية التركية بشأن الرئيس ميشال عون، معلنة إدانتها ورفضها لطريقة التخاطب مع الرئيس اللبناني الذي تحدث عن أحداث تاريخية واجهها لبنان في ظل الحكم العثماني.

كان الرئيس عون استعرض، في رسالة وجهها إلى اللبنانيين السبت الماضي بمناسبة إطلاق احتفاليات "مئوية لبنان الكبير"، مراحل من تاريخ لبنان خلال العهد العثماني، متحدثاً عن محاولات التحرر من النير العثماني التي كانت تقابل بالعنف والقتل وإذكاء الفتن الطائفية. كما تحدث الرئيس اللبناني عن "إرهاب الدولة الذي مارسه العثمانيون على اللبنانيين خصوصاً خلال الحرب العالمية الأولى".

ودانت وزارة الخارجية التركية، الأحد الماضي، تصريحات الرئيس اللبناني ميشال عون، حول الحقبة العثمانية في لبنان، معربة عن استنكارها الشديد لتصريحاته.

اقرأ أيضا

السلطة الفلسطينية مستعدة للتفاوض مع رئيس وزراء إسرائيلي جديد