الاتحاد

الرياضي

ديوكوفيتش ضحية الكتف.. 10 آلاف دولار عقوبة «مضرب البندقية»

ديوكوفيتش (أ ف ب)

ديوكوفيتش (أ ف ب)

نيويورك (أ ف ب)

فرض منظمو بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس غرامة قدرها 10 آلاف دولار على مايك براين، بعدما استخدم مضربه للقيام بحركة إطلاق نار على أحد حكام الخط، ووقعت الحادثة خلال مباراة الدور الثاني لمنافسات زوجي الرجال في فلاشينج ميدوز، آخر البطولات الأربع الكبرى، المقامة حالياً في نيويورك.
وكان براين المشارك في منافسات الزوجي إلى جانب شقيقه التوأم بوب، قد حمل مضربه ليبدو وكأنه بندقية، مصوباً إياه نحو حكم الخط الذي احتسب بداية الكرة داخل الملعب لمصلحة الطرف المنافس، قبل أن يثبت الشقيقان العكس بعد اللجوء إلى تقنية «عين الصقر». وسارعت الحكمة الرئيسية البرتغالية ماريا ألفيش إلى توجيه إنذار بحق مايك على خلفية سلوكه غير الرياضي.
وهذه أعلى غرامة مالية يتحصل عليها أي لاعب في منافسات الرجال في فلاشينج ميدوز هذا العام. وقال براين في بيان نشرته صحيفة «نيويورك تايمز»: أعتذر عن أي إساءة بدرت مني، لقد فزنا بالنقطة والحركة كانت على سبيل المزاح.
وحرمت الإصابة المصنف الأول الصربي نوفاك ديوكوفيتش من مواصلة حملة الدفاع عن لقبه، وأرغمته على الانسحاب من الدور الرابع أمام السويسري ستانيسلاس فافرينكا بعد تأخره بمجموعتين، بينما عبر كل من السويسري روجيه فيدرر والأميركية سيرينا وليامس إلى الدور ربع النهائي.
وكان ديوكوفيتش المتوج بأربعة ألقاب كبرى في آخر خمس بطولات «جراند سلام»، عانى من ألم في كتفه الأيسر منذ بداية بطولة فلاشينج ميدوز الأسبوع الماضي، وانسحب من لقائه ضد فافرينكا عندما كان متأخراً بنتيجة 6-4، 7-5 و2-1.
وقال الصربي المتوج بـ16 لقبا في البطولات الكبرى «إنه أمر محبط، محبط جداً»، بالطبع ليست المرة الأولى التي يصاب بها لاعب ويخرج من إحدى أكبر البطولات في الرياضة، والألم موجوداً منذ أسابيع، أحياناً أشعر به أكثر وأحياناً أخرى أقل، وقد تجرعت بعض المسكنات للقضاء عليه، وقد نجح الأمر أحياناً وفي أحيان أخرى لا، ورفض ابن الـ32 عاماً إعطاء تفاصيل عن الاصابة مكتفيًا بالقول «لقد انسحبت وقلت لكم أنه الكتف الأيسر، ليس لدي شيء لأضيفه.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!