الاتحاد

عربي ودولي

محامون أتراك يقاطعون مراسم بدء السنة القضائية احتجاجاً على اردوغان

أحد القضاة الأتراك يلقي كلمة في مراسم افتتاح السنة القضائية

أحد القضاة الأتراك يلقي كلمة في مراسم افتتاح السنة القضائية

قاطعت نقابات المحامين في أنحاء تركيا مراسم افتتاح السنة القضائية، اليوم الإثنين، في القصر الرئاسي، احتجاجاً على حضور الرئيس رجب طيب أردوغان لها.

وأعربت تلك النقابات عن انتقادها لحكم القانون في البلاد.

وذكرت صحيفة "جمهورييت" أن 52 من بين 79 نقابة محامين إقليمية رفضت الدعوة التي وجهتها محكمة الاستئناف العليا، بمناسبة بدء السنة القضائية.

وقالت نقابة المحامين في العاصمة أنقرة، خلال تجمع حضره العشرات من المحامين،" تم إبادة الحقوق الأساسية والحريات في تركيا، خاصة حرية التعبير".

اقرأ أيضاً... نورديك مونيتور: أردوغان يتحايل على العقوبات الأميركية ضد إيران

يذكر أن أردوغان أصبح، العام الماضي، أول رئيس لتركيا يتمتع بصلاحيات واسعة بعد أن عدل الدستور من نظام برلماني إلى نظام رئاسي. وتشمل صلاحياته اختيار أعضاء مجلس القضاة وممثلي الادعاء، المسؤول عن اختيار التعيينات القضائية.

ويقول المحامون والمنظمات غير الحكومية المهتمة بحقوق الإنسان إن الحكومة التركية تقمع معارضيها عبر ملاحقتهم قضائياً.

اقرأ أيضا

ترامب يهدد بإطلاق سراح أسرى "داعش" على الحدود الأوروبية