الاتحاد

الإمارات

أمام محمد بن راشد.. سفيران يؤديان اليمين القانونية وسموه يتسلم أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول

أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، "رعاه الله"، وبحضور سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، أدى كل من سعادة إبراهيم سالم محمد المشرخ، وسعادة سعيد محمد سعيد مرشد المقبالي اليمين القانونية كسفيرين للدولة في كل من جمهورية النمسا وجمهورية جزر القمر.

وقد أقسم السفيران بأن يكونا مخلصين لدولة الإمارات ولرئيسها وأن يحترما دستورها وقوانينها وأن يضعا مصلحة الدولة فوق كل اعتبار وأن يؤديا أعمال وظيفتهما بكل أمانة وإخلاص وأن يحافظا على أسرارها.

وقد وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم السفيرين بالعمل المخلص الجاد من أجل توطيد علاقات الصداقة والتعاون والعلاقات الإنسانية بين دولة الإمارات وكل من النمسا وجزر القمر. ودعاهما سموه بأن يكونا وسفراء الدولة في الدول الشقيقة والصديقة رسل محبة وسلام وتسامح لدولتهم وشعبهم وقيادتهم وأن يعكسوا في علاقاتهم مع المسؤولين وصناع القرار والمجتمعات المدنية، التي يعيشون في كنفها القيم العربية والإسلامية النبيلة لشعبنا وحبه للتواصل الإنساني والثقافي والتجاري والاجتماعي مع مختلف ثقافات وأعراق دول وشعوب العالم.

وتمنى لسموه للسفيرين النجاح والتوفيق في عملهما، مشيداً سموه بالدور الوطني الخلاق الذي تلعبه وزارة الخارجية والتعاون الدولي وعلى رأسها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ومساعديه من وزراء ودبلوماسيين وسياسيين على المستويين الإقليمي والدولي حفاظاً على المصالح العليا لشعبنا ودولتنا.

اقرأ أيضاً... تشكيل لجنة برئاسة منصور بن زايد لتفعيل توجيهات محمد بن راشد في رسالته للحكومة الاتحادية خلال 100 يوم

ومن جهة أخرى، تسلم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بحضور سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، أوراق اعتماد ستة سفراء جدد لعدد من الدول الصديقة.

فقد تسلم سموه أوراق اعتماد كل من أصحاب السعادة غلام دستغير، سفيراً لجمهورية باكستان الإسلامية، وخورخيه أغوستين أرامباري، سفيراً لجمهورية الأرجنتين، وأدميناس باغدوناس، سفيراً لجمهورية ليتوانيا، ومحمد طارد بن سفيان، سفيراً لمملكة ماليزيا، ويان راينهولد سفيراً لجمهورية إستونيا، والويسيس سوهانس ادريانس أمبرختس سفيراً لمملكة هولندا.

وقد نقل السفراء المعينون لدى الدولة تحيات زعماء وقادة دولهم إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، "حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، "رعاه الله"، وتمنياتهم لسموهما دوام الصحة والسعادة ولشعب الإمارات اضطراد التقدم والرخاء والازدهار، معربين عن سعادتهم بتمثيل بلدانهم في دولة الإمارات "هذا البلد الجميل المتسامح بشعبه والقوي بإنجازاته الحضارية والإنسانية"، وفق ما جاء في كلمات أصحاب السعادة السفراء أمام صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مؤكدين أنهم سيبذلون قصارى جهودهم وتوظيف خبراتهم من أجل تطوير وتعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات ودولهم وشعوبهم لما فيه خير المصالح العليا للجميع.

وإلى ذلك فقد رحّب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالسفراء، متمنياً لهم ولعائلاتهم إقامة طيبة وسعيدة في دولة الإمارات، ومتمنياً عليهم بأن يتواصلوا مع الوزراء والمسؤولين في الدولة وخاصة وزارة الخارجية والتعاون الدولي من أجل تسهيل أداء مهامهم وواجباتهم الوظيفية على أكمل وجه ودون أي معوقات.

وخاطب سموه السفراء: "لدينا ولدى بلدانكم فرص كبيرة ومتعددة يمكن انتهازها وتفعيلها على مختلف المستويات من أجل مستقبل أفضل لعلاقات أوسع وأشمل بين دولتنا ودولكم إن كانت ثقافية أو سياحية أو استثمارية وغيرها من المجالات التي تسهم في تقريب واختصار المسافات بين شعبنا وشعوبكم".

حضر مراسم أداء يمين السفيرين وتقديم أوراق اعتماد السفراء الجدد في قصر الوطن بالعاصمة أبوظبي، معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وسعادة خليفة سعيد سليمان، مدير عام دائرة التشريفات والضيافة، وأصحاب المعالي أعضاء مجلس الوزراء وعدد من المسؤولين في وزارة شؤون الرئاسة ووزارة الخارجية والتعاون الدولي.

اقرأ أيضا