الاتحاد

الإمارات

1.5 مليون ساعة تطوع لطبيبات الإمارات في «كلنا أمنا فاطمة»

أطباء بالبرنامج خلال علاج المرضي (من المصدر)

أطباء بالبرنامج خلال علاج المرضي (من المصدر)

أبوظبي (وام)

نجحت طبيبات الإمارات من المتطوعات في «برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع» في خدمة الإنسانية على الصعيدين المحلي والعالمي بما يزيد على مليون ونصف المليون ساعة تطوع تحت شعار «كلنا أمنا فاطمة» في نموذج مبتكر لتمكين المرأة في العمل التطوعي والعطاء المجتمعي والتسامح الإنساني في شتى بقاع العالم، وانسجاماً مع عام التسامح، وبمبادرة كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية.
وأكدت نورة السويدي، مديرة الاتحاد النسائي العام، أن طبيبات الإمارات تمكن من إدارة الحملات الإنسانية الطبية التطوعية التخصصية وتشغيل العيادات المتنقلة والمستشفيات الميدانية في كل من الإمارات والمغرب والسودان ومصر وزنجبار ولبنان والصومال وأوغندا وبنجلاديش وغيرها من الدول الصديقة والشقيقة مما ساهم بشكل فعال في التخفيف من معاناة الفقراء من خلال استقطاب أفضل الكفاءات وتأهيلها وتمكينها لتقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية للأطفال والنساء.
من جانبها، أكدت العنود العجمي، المديرة التنفيذية لمبادرة زايد العطاء، مديرة برنامج القيادات العربية الإنسانية الشابة، أن طبيبات الإمارات أثبتن جدارة واضحة في مجال العمل التطوعي الطبي التخصصي محلياً وعالمياً حتى غدت نموذجاً مميزاً يحتذى ورائدة من رواد العمل الإنساني تساهم بشكل فعال في ابتكار وتبني مبادرات مبتكرة لخدمة الإنسانية.

اقرأ أيضا

حاكم عجمان يطلع على نتائج وأهداف معرض الطوابع والعملات