الاتحاد

الإمارات

100 طالب في «راشد الصيفي 2019»

رياضة ركوب الخيل.. إحدى فعاليات معسكر راشد الصيفي (من المصدر)

رياضة ركوب الخيل.. إحدى فعاليات معسكر راشد الصيفي (من المصدر)

دبي(الاتحاد)

تحت شعار «في حب محمد بن راشد»، اختتمت بنجاح فعاليات معسكر راشد الصيفي 2019، بعدما جرى تمديد الأنشطة التعليمية والترفيهية حتى 28 أغسطس. بمشاركة 100 طالب من مختلف الفئات العمرية في المعسكر السنوي في مقر نادي الهوايات بدبي.
وانعقدت نسخة هذا العام من معسكر راشد الصيفي، برعاية موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، وكل من دبي للاستثمار والبداد العالمية وشركة صحارى للعلاقات العامة، وبمشاركة كل من هيئة الطرق والمواصلات – دبي، وبلدية دبي، ومؤسسة محمد بن راشد للإسكان، ومركز دبي للإحصاء.
وتضمنت فعاليات المعسكر أنشطة ثقافية، كتحفيظ القرآن الكريم والتدريب على استخدام الكمبيوتر والإنترنت والآداب العامة والسلوكيات، وأنشطة رياضية كالتدريب على ركوب الخيل، والسباحة ورياضات الدفاع عن النفس، فضلاً عن الأنشطة الترفيهية، كالرحلات العلمية والترفيهية، والألعاب الرياضية والترفيهية، كركوب الدراجات وتنس طاولة والبيبي فوت، وكرة القدم والطائرة، والعديد من الدورات التوعوية والإرشادية.
واستهدف المعسكر القضاء على أوقت الفراغ التي يعيشها كثير من الشباب، خاصة أثناء العطلات المدرسية واستغلال ذلك بما يعود عليهم بالنفع والفائدة، إضافة إلى التعارف وزيادة الألفة بين المشاركين في المعسكر وذلك بتفاعلهم مع بعضهم البعض خلال فترة المعسكر، الأمر الذي يساهم في إقامة صداقات جديدة تقوي العلاقات الاجتماعية بينهم. وتم تصميم البرنامج لتعليم المهارات البدنية الأساسية وكسر عوامل الخوف والحواجز من خلال ركوب الخيل، والرماية تحت إشراف آمن للبالغين، وصيد الصقور، وآداب الضيافة.

وقال عارف بن علي العبار رئيس نادي الهوايات: «ارتأينا تمديد فترة معسكر راشد الصيفي لهذا العام لفتح المجال أمام الطلبة الذين تغيبوا عن الفترة الأولى، للاستفادة من مختلف الفعاليات القيمة والشيقة والتي تعود عليهم بالمنفعة العقلية والجسدية الكبيرة». وتابع: «لقد رأينا كذلك رغبة من قبل الطلبة المشاركين خلال الفترة الأولى وذويهم، بتمديد فترة المعسكر بعد عطلة عيد الأضحى المبارك، لما وجدوه من فوائد عديدة من التنوع المقدم في أنشطة وفعاليات معسكر هذا العام».
من جهته قال محمد المعلّم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات: «يقوم مخيم راشد الصيفي بعمل رائع، فالمبادرة المجتمعية المسؤولة تساعد في إعداد جيل المستقبل من القادة الفاعلين في المجتمع. يعد تعلم المهارات المجتمعية والحياتية جزءاً مهماً من النمو لدى الشباب الإماراتي».

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة والشيوخ يعزون في شهداء الوطن والواجب