صحيفة الاتحاد

الرياضي

الصغير يمسك «يد الوصل» في الموسم الجديد

عبدالكريم مع الصغير والحمادي عقب التوقيع على العقد (من المصدر)

عبدالكريم مع الصغير والحمادي عقب التوقيع على العقد (من المصدر)

رضا سليم (دبي)

تعاقد نادي الوصل مع المدرب الجزائري زين الدين الصغير ليقود الفريق الأول لكرة اليد في الموسم الجديد، 2015 - 2016، وذلك مساء أمس الأول في مقر النادي بعد وصوله إلى البلاد، في حضور نبيل عبدالكريم الفلاسي عضو مجلس إدارة النادي المشرف على كرة اليد والطائرة ومحمد عبدالله الحمادي مدير اللعبة فيه.

ويأتي التعاقد مع الصغير في إطار التجهيز المبكر للموسم الجديد الذي سينطلق سبتمبر المقبل، في الوقت الذي تكثف إدارة النادي جهودها من أجل التعاقد مع لاعب أجنبي جديد بدلا من المحترف جوران. ومن المتوقع أن يعقد نبيل عبدالكريم عدة اجتماعات مع المدرب لترتيب الموسم المقبل والاتفاق على اللاعب الجديد وأيضا المراكز التي يحتاج فيها الفريق إلى دعم من اللاعبين المواطنين.
ويتولى الصغير المهمة خلفا للمدرب المواطن قاسم عاشور الذي قاد الفريق في آخر شهرين من الموسم، بدلا من الجزائري كمال مادون الذي خرج من قلعة الإمبراطور، لتعود المدرسة الجزائرية مجددا خاصة أن إنجازات الوصل جاءت على يد مدربين جزائريين أبرزهم محمد معاشو مدرب النصر الحالي الذي حققه العديد من البطولات على مدار 5 مواسم مع الفريق.
وسبق أن تولى الصغير تدريب فريق العين مرتين، إضافة إلى خبرته الكبيرة على مستوى الدوريات الخليجية، حيث عمل في السعودية وقاد العربي القطري وأيضا الأهلي والنجمة البحريني وكانت المحطة الأخيرة له في الدوري السعودي وتحديداً في نادي الخليج في الموسم الحالي الذي انتهى مؤخرا.
وأكد نبيل عبدالكريم «أن زين الدين الصغير مدرب له تاريخ ومعروف وسبق أن عمل في دورينا وقاد فرق ومنتخبات كبيرة، وجاء التعاقد معه عن قناعة تامة، خاصة أنه على دراية تامة بكرة اليد الإماراتية ويعرف جميع لاعبي الأندية، وعمل بنادي العين وحقق مع الزعيم العديد من البطولات على مستوى كافة مسابقات الرجال».
وأضاف: «التعاقد مع مدرب خبير يؤكد السياسة التي يسير عليها النادي وسعيه للعودة إلى منصات التتويج، خاصة أن النتائج التي حققها الفريق في الفترة الماضية لم تكن على مستوى الطموح وهناك حالة من عدم الرضا عنها ولا تتوافق مع طموحاتنا»، مؤكدا أن إدارة النادي تدرك الأسباب الحقيقية لعدم الوصول إلى منصات التتويج والظروف التي مر بها الفريق منها الغيابات الكثيرة وغياب بعض اللاعبين لالتحاقهم بالخدمة العسكرية وأيضا البعض الأخر نتيجة ظروف خاصة».

وتابع: «نسعى حاليا لتدعيم صفوف الفريق بلاعبين جدد نظرا إلى حاجة الفريق لدماء جديدة من أصحاب الخبرة ولدينا عدد من اللاعبين الشباب الذين سنضمهم للفريق الأول، وإن كانت قاعدة اللعبة بالنادي ليست كبيرة ونحاول خلال السنوات المقبلة تعديل الوضع من خلال الاعتماد على أبناء النادي في جميع المراحل السنية».

ووجه عبدالكريم الشكر إلى إدارة النادي برئاسة راشد بالهول وأعضاء مجلس الإدارة لدعمهم واهتمامهم بجميع فرق النادي وجميع الألعاب وقال: «مهمتنا توفير كل سبل النجاح للأجهزة الفنية والإدارية بمن فيهم اللاعبون لتقديم المطلوب بآمال وتحقيق النتائج المرجوة والمنشودة لفرق القلعة الصفراء».
كما عبدالكريم وجه الشكر إلى المدرب المواطن قاسم عاشور الذي انتهت فترة عمله في الفريق بعدما قاده على مدار الشهرين الماضيين، خلفا للمدرب الجزائري كمال مادون، مشيدا بما قدمه من جهد خلال الفترة الماضية، خاصة أن الفريق دخل منافساً على البطولات إلا أن فوارق بسيطة أبعدته عن منصات التتويج خاصة في البطولة الأخيرة لكأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة التي خرج الفريق من المربع الذهبي فيها بعد مباراة ماراثونية مع النصر الذي حقق البطولة.
من جانبه، قال محمد عبدالله الحمادي، إن اليد ستعود إلى وضعها الطبيعي اعتباراً من الموسم المقبل، ورغم أننا لم نصعد إلى منصات التتويج هذا الموسم، ولكن فريقنا فقد العديد من الفرص السهلة للدخول منافسا في كل البطولات، خاصة أنه لعب مباريات قوية مع فرق الصدارة وضاعت المباريات في الثواني الأخيرة مما كان له الأثر السلبي على اللاعبين، ونتائج الفريق بشكل عام، ونحن ندرك ما حدث لفريقنا هذا الموسم وسنعالج جميع هذه الأمور مع المدرب الجديد زين الدين الصغير.


ترويسة
ترتب إدارة الوصل أوراقها حالياً لإقامة معسكر خارجي في إحدى الدول الأوروبية استعداداً للموسم الجديد الذي ينطلق سبتمبر المقبل، بمشاركة اللاعبين كافة، إضافة إلى اكتمال عقد الأجانب.